محليات

السعودية تتبنى مشروع خاص بمكافحة النباتات الدخيلة على البيئة

شهدت الساعات القليلة الماضية من صباح اليوم الأحد الموافق الثاني والعشرين من شهر أغسطس للعام الجاري 2021 تبني المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بعض المشروعات المتنوعة من أجل مكافحة النباتات الغازية بهدف رصد ومكافحة النباتات الدخيلة والغازية الخاصة بالبيئة المحلية مع معالجة التأثيرات السلبية التي تعاني منها التربية والبيئة الزراعية في المملكة.

السعودية تتبنى مشروع خاص بمكافحة النباتات الدخيلة على البيئة

تتضمن تلك المبادرة وجود أربعة مشروعات وهي :-

  • مشروع رصد النباتات الدخيلة والغازية في المناطق البرية والساحلية والمتنزهات الوطنية والغابات الجبلية.
  • مشروع المكافحة المكيانيكية والذي يُعرف أيضًا بإسم الإزالة.
  • مشروع المكافحة الكيميائية الخاصة بإستخدام المبيدات المتخصصة.

المشروع الرابع الذي يأتي ضمن مبادرة المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافة التصحر هو مشروع إعادة تأهيل وإستزراع المواقع الموبوءة مع إستبدالها بالأنواع المحلية.

ومن بين أبرز النباتات الدخيلة على البيئة المحلية والتي سيتم مكافحتها خلال الفترة القادمة نباتات التبغ الكاذب والتين الشوكي بجميع أنواعه البلس والأسطواني بالإضافة إلى الهندي مع الأرجيمون والبرسويس المسكيت واللانتانا والبرثينيوم.

يُذكر أن مشروع مكافحة النباتات الغازية يتبناه المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر في الوقت الذي يتم ذلك تحت إشراف علمي مشترك مع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية المختلفة للتخلص من كافة النباتات الضارة والحصول على بيئة نظيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى