سياسة

المملكة وإسبانيا تتفقان على التعاون لإعادة رسم خارطة السياحة

إجتمع الأستاذ أحمد الطيب معالي وزير السياحة بمعالي وزيرة الصناعة والتجارة والسياحة في مملكة إسبانيا ماريا رييس ماروتو وذلك على هامش مبادرة مستقبل الأستثمار في الرياض من أجل توخيد الجهود بين البلدين لإعادة رسم خارطة السياحة عقب جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 بالإضافة إلى التعاون مع منظمة الصحة العالمية في إطار تعزيز كافة الجهود الدولية في قطاع السياحة العالمي.

المملكة وإسبانيا تتفقان على التعاون لإعادة رسم خارطة السياحة

وجرى خلال الإجتماع بحث عدد كبير من المجالات والتي تلعب فيها المملكة العربية السعودية وإسبانيا دور رائد لإنعاش قطاع السياحة عقب فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 ليصبح أحد أهم الركائز تعافي فيما يخص الأقتصاد العالمي عن طريق تنسيق فعال لتمكين توطيد كافة العلاقات بين الحكومات والشركاء من القطاع الخاص للعمل والتعاون معاً.

في الوقت الذي إتفق فيه الطرفان على تعزيز التعاون المشترك بينهما في ثلاثة موضوعات رئيسية من أجل تطوير كافة سُبل السياحة على النحو التالي :-

  • أولاً: تعزيز الاستدامة

تكون ضرورية من أجل ضمان إستمرار نمو القطاع وإسهاماته في خلق إقتصاد عالمي خالي من الكربون مع تعزيز الشمولية الإجتماعية داخل المجتمعات المضيفة.

  • ثانياً: التعاون في مجال التحول الرقمي

بناء الكثير من وجهات النظر الذكية والمتصلة مع وتحسين تدفق وتبادل المعلومات والأفكار لتسريع سُبل التحول المطلوب في قطاع السياحة المختلف.

  • ثالثاً: العمل بين البلدين

تعزيز وتطوير وتدريب الموارد البشرية من أجل تقوية قدرات العاملين في ذلك القطاع من التدريب المهني إلى التخصصات الأكاديمية والدراسات العليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى