المناسبات الوطنية
أخر الأخبار

تهنئه أعضاء ومشرفين مبادرة الولاء والانتماء للقيادة والوطن بمناسبة اليوم الوطني 91

 

 

 

 

إنجازاتنا الوطنية

✍️الباحث الاعلامي _خلف العبدلي

احتفالنا باليوم الوطني هو احتفال بأغلى المنجزات الوطنية، وفي هذا اليوم وهذه الورقة نستعرض آخرها، حيث وضعت تلك المنجزات اسم المملكة على الصعيد العالمي. وجاءت تحقيقاً لأهداف رؤية 2030، وسعت هذه الأهداف الى توحيد الجهود التي تبذلها القطاعات المختلفة، وخلقت بيئة تنافسية إيجابية، وحددت مسار صحيحاً يضع المملكة في قائمة أهم الدول في العالم. ونستعرض هنا مقولة سمو سيدي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في قراءته لمنجزات الرؤية، عندما قال: ” أن برامج تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 استطاعت تحقيق إنجازات استثنائية، وعالجت تحديات هيكلية خلال خمسة أعوام فقط”. ونستعرض هنا ملامح من تلك الإنجازات.

المرحلة الأولى من تحقيق أهداف الرؤية:

تركزت منجزات الرؤية في الأعوام الماضية على تأسيس البنية التقنية التحتية، وبناء الهياكل المؤسسية، والتشريعية؛ ووضع السياسات العامة للأداء الحكومي المتناغم، وتمكين المبادرات التي ساهمت في تسهيل الكثير من العمل وخلقت بيئات تفاعلية بين الجهات الخدمية والمستفيدين. لقد حققت تلك المنجزات روافد اقتصادية مهمة؛ وتحسنت معها جودة أداء عمل القطاعات الحكومية والخاصة. وانعكس ذلك أيضاً على استثمار الجهد والمال؛ فيما سيكون التركيز في مرحلتها التالية على متابعة التنفيذ، ودفع عجلة الإنجاز وتعزيز مشاركة المواطن والقطاع الخاص بشكل أكبر. وتشكل متابعة الأداء وقياس المتغيرات فيه أهم الجهود التي يبذلها المجلس الاقتصادي، ويعمل المركز الوطني للتنافسية في هذا الإطار؛ والرؤية لها ثلاث مجالات رئيسية هي المجتمع الحيوي، وتنويع مصادر الدخل، والتطوير العلمي والثقافي للتعاطي المثمر مع المجتمعات الأخرى.

يشكل إيجاد مجتمع حيوي متفاعل، لبنة الرؤية وركيزة تحقيق أكبر عائد إيجابي منشود. وذلك لا يتأتى إلا برفع جودة الحياة، ضمن بيئة متميزة جاذبة لتكون المملكة وجهة عالمية رائدة على أكثر من صعيد؛ ومن ذلك تسهيل الإجراءات الحكومية وتسريع عملها، عبر تشريعات وتطبيقات الكترونية عديدة. ولقد أحدثت تلك التشريعات تحولات كبرى في فاعلية العمل الحكومي، وقد صدر أكثر من 197 تشريعاً في مختلف المجالات، شملت تنظيمات ولوائح وترتيبات، مما أدى الى رفع معدل نضج الخدمات الحكومية الرقمية إلى 81.3% مقارنة بـ60% قبل انطلاق الرؤية.

وهذه التنظيمات ساهمت بشكل كبير في تدقيق أكثر للمعاملات، وضمان عدم هدر المال العام، أو تجاوز الأنظمة أو هضم الحقوق، الأمر الذي تطلب تفعيل أكثر للمحاسبة على مستوى الفرد والمؤسسات. وترسيخ مبدأ النزاهة بكل معانيه، ومع انطلاق اعمال نزاهة ومكافحة الفساد استطاعت الجهات المعنية من استرداد أكثر من 247 مليار ريال في الأعوام الثلاثة الماضية، عادت الى خزينة الدولة.

مجال التوظيف

ساهمت الجهات ذات العلاقة بتحقيق الكثير من اهداف الرؤية وتم خلال الثلاث سنوات الأخيرة توظيف ما يزيد عن 422 ألف مواطن. وتساهم الرؤية في بلورة مفاهيم العمل وفق المتغيرات التي يشهدها السوق، من أجل خفض معدلات البطالة السنوية، وسط سوق كبير تحتل العمالة الوافدة نصيباً وافراً فيه. واتخذت الجهات المعنية الكثير من القرارات لتهيئة الفرص الوظيفية الملائمة، ومن تلك القرارات المتعلقة بترحيل العمالة غير النظامية، وتصحيح وضع العمال الذين يعملون بمهن تختلف عن التي قدموا عليها، واغلاق المحلات التي تقوم على التستر التجاري، او يمارس اصحابها الغش التجاري.

المجال العسكري:

يشكل هذا المجال هاجس كبير لكل الدول التي تهتم بالمحافظة على المكتسبات التي وصلت اليها؛ والمملكة تعي تلك المكتسبات وتدرك حجم المخاطر المتزايدة بسبب التقلبات السياسية الدولية، وانعكاسها على الامن الوطني والإقليمي والتبعات التي تتسبب فيها الاحداث الأمنية والسياسية في المجال الجيوسياسي للمملكة. ولهذا تعتبر القوة العسكرية وامتلاك أدوات تلك القوة حق مشروع، وواجب وطني؛ ولقد وضعت الرؤية في هذا الإطار أهداف رئيسية ترتكز على تطوير الصناعات العسكرية الرئيسية بالشراكات الدولية. وأنشأت المملكة مؤخراً هيئة التطوير الدفاعي، لتفتح المجال لهذه الصناعة الرائدة وتحقق المقام الأول الاكتفاء الذاتي فيما تشكل مثل هذه الصناعات عائد مادي كبير وشراكات دولية مهمة. وبدأت المملكة في توقيع العديد من الاتفاقيات الدولية في هذا الإطار. ورغم كفاءة المنظومات الدفاعية السعودية حيث صدت اكثر من 1100 هجمة صاروخية بصواريخ بالستية او طائرات مسيرة، الا ان توطين الصناعات العسكرية هو احد اهداف الرؤية ويعزز القوة لمواجهة المخاطر المستقبلية. وقد أنشأت المملكة لهذا الغرض هيئة الدفاع المستقلة

ولقد تم رفع نسبة التوطين في القطاع لتصل إلى 8% محققة قفزة كبيرة بعد ان كانت 2% قبل انطلاق الرؤية. وانطلقت لأول مرة برنامج تراخيص مزاولة أنشطة الصناعات العسكرية، حيث جرى الترخيص لـ91 شركة محلية ودولية، بواقع 142 ترخيصاً تأسيسياً.

وتشكل ركيزة التوطين كشرط رئيسي عند الاتفاقات لشراء منظومات دفاعية أو أي عتاد عسكري من الشرق او الغرب. ومن تلك المنظومات الإعلان عن إنتاج نسخة مطورة من المنظومة الكورية تحمل اسم «Biho II» بالمملكة. وإعلان الاتفاق على منظومة ثاد الامريكية، وتجري المفاوضات على منظومة Kornet-EM  الروسية. وتأتي الاتفاقيات الأمنية والعسكرية الدولية معززة لقدرات المملكة لتوفير الاستقرار اللازم لتحقيق اهداف الرؤية.

مجال البيئة:

إنجازات الحفاظ على البيئة واستدامتها وحمايتها، ومنها إنشاء سبع محميات طبيعية ملكية في عامي 2018م و2019م.

تصدرت المملكة الإنتاج العالمي لتحلية المياه المالحة بأعلى طاقة إنتاجية للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، حيث بلغت 5.9 ملايين م3 يومياً في عام 2020م.

الإعلان عن مشروعات عملاقة للمحافظة على البيئة وأحدثها مبادرتي “السعودية الخضراء” و”الشرق الأوسط الأخضر” اللتان تهدفان إلى رفع الغطاء النباتي، وتقليل انبعاثات الكربون، ومكافحة التلوث وتدهور الأراضي، والحفاظ على الحياة البحرية.

مجال الاقتصاد

توفير بيئة تدعم إمكانات الأعمال وتُوسّع القاعدة الاقتصادية، وتضَاعُف أصول صندوق الاستثمارات العامة لتصل إلى نحو 1.5 تريليون ريال في عام 2020م

إضافة إلى نمو تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر في السعودية لتصل إلى 17.625 مليار ريال بنسبة ارتفاع وصلت إلى 331%

تطوير القطاع المالي التي شملت انضمام السوق المالية السعودية “تداول” إلى مؤشري الأسواق الناشئة MSCI” “و”Standard & Poor’s Dow Jones”، مما سهل على المستثمرين الأجانب الاستثمار في المملكة العربية السعودية، حيث ارتفعت قيمة ملكياتهم في السوق بنسبة 195.9% لتصل إلى 208.3 مليار ريال بنهاية عام 2020م.

إنشاء مركز “فنتك السعودية” بهدف فتح الخدمات المالية لأنواع جديدة من الجهات الفاعلة في مجال التقنية المالية، وتطوير الصناديق والمسرّعات والحاضنات التي تركز على التقنية المالية لتوفير رأس المال الجريء والتمويل بالأسهم وتحفيز بيئة ريادة الأعمال. وأسهمت هذه الإنجازات في جعل السوق المالية السعودية “تداول” إحدى أكبر 10 أسواق مالية حول العالم.

انشاء المركز الوطني لإدارة الدين العام حيث تمكن المركز خلال الخمسة الأعوام الماضية منذ تأسيسه من دعم الميزانية العامة للمملكة بما يقارب 897 مليار ريال.

الإنجازات التي تحققت بسبب السياسات الاقتصادية المتبعة حسب خطط الرؤية ومنها فتح المجالات لاستحداث وظائف للمستقبل ودعم الابتكار، وذلك عبر دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة كأحد أهم محركات النمو الاقتصادي، وأبرزها تقدم المملكة للمرتبة الـ12 في مؤشر توفر رأس المال الجريء في تقرير التنافسية العالمية 2020م، إضافة إلى تحقيق المملكة المركز الثالث عالمياً في مؤشر حماية أقلية المستثمرين. كما تقدمت المملكة في تقرير التنافسية العالمي 2020م إلى المرتبة الـ 24 عالمياً وقد كانت في المرتبة الـ39 في عام 2018م.

إطلاق المبادرات التي تدعم الاقتصاد وتعمل على تحسين البيئة الاقتصادية وتذلل الصعاب، ومنها: إطلاق برنامج “صنع في السعودية”، وإطلاق برنامج “شريك” لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص وزيادة وتيرة نمو الناتج المحلي الإجمالي، وإنشاء بنك التصدير والاستيراد، وإطلاق نظام الاستثمار التعديني.

وفي مجال الاقتصاد الرقمي – ساهمت المبادرات في وضع المملكة في المركز الأول في التنافسية الرقمية على مستوى مجموعة العشرين، وتحقيق المركز الأول عالمياً في سرعة الإنترنت على الجيل الخامس وتغطية ما يزيد على 60% من المدن الرئيسة و45% من المدن الأخرى عبر نشر أكثر من 12 ألف برج يدعم تقنية الجيل الخامس وتحقيق المرتبة السادسة ضمن المجموعة العشرين في المؤشر العالمي للأمن السيبراني التابع للاتحاد الدولي للاتصالات، والتوسع في تغطية شبكة الألياف الضوئية حيث غُطي 3.5 ملايين منزل في المناطق الحضرية بشبكات الألياف الضوئية.

المرحلة الثانية من تحقيق اهداف الرؤية

انطلقت المرحلة الثانية من رؤية 2030 منذ مطلع 2021م وتستمر هذه المرحلة خمس سنوات وتعنى هذه المرحلة بتعزيز النجاحات وتطويرها وتجاوز العقبات التي سجلتها المرحلة السابقة، وتهتم هذه المرحلة بإجراء تحديثات تطويرية على برامج تحقيق الرؤية، لضمان اتساقها مع المستهدفات، ورفع كفاءة الإنفاق والاستجابة للمستجدات الاقتصادية، من خلال ثلاثة محاور أساسية:

أولها إعادة هيكلة بعض البرامج الحالية، وإنشاء برامج أخرى مواكبة لمتطلبات المرحلة التالية مثل تأسيس برنامج ” تحول القطاع الصحي” الذي يهدف إلى إعادة هيكلة القطاع الصحي، ليكون نظاماً صحياً شاملاً لتحقيق تطلعات الرؤية.

في حين يركّز المحور الثاني من التحديثات التطويرية على إضفاء مرونة على جداول تنفيذ بعض البرامج، وتحديد أولويات تنفيذ المبادرات، وتمكين التغييرات المتعلقة بالسياسات التشريعية.

فيما يتمثل المحور الثالث في نقل مبادرات برامج: “تعزيز الشخصية الوطنية” و”ريادة الشركات الوطنية” و”الشراكات الاستراتيجية”، إلى البرامج والجهات المرتبطة بها، بعد تحقيق البرامج غالبية أهدافها في الأعوام الخمسة الأولى من الرؤية، وانتفاء الحاجة للحفاظ على استقلاليتها في المرحلة التالية.

تتميز المرحلة الحالية من رؤية المملكة 2030 بالاستمرار في تطوير القطاعات الواعدة والجديدة، ودفع عجلة الإنجاز في تنفيذ برامج تحقيق الرؤية؛ للإسهام في تعزيز النمو الاقتصادي، ودعم المحتوى المحلي، للرفع من إسهامه في التنمية الاقتصادية في المملكة، وتسهيل بيئة الأعمال، إضافة إلى مزيد من تعزيز دور المواطن والقطاع الخاص في تحقيق الرؤية، من خلال مزيد من التمكين لتوظيف القدرات واستثمار الإمكانات لتحقيق المزيد من النجاح والتقدم.

مصدر المعلومات من تقرير مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية …

 

 

                   وطنٌ يسابق الريح إلى العليا

اللواء الركن م. الدكتور بندر بن عبد الله  آل سعود

منذ ظهورها في شكل الدولة السعودية الأولى على يد الإمام محمد بن سعود (1157/1744)، ثم الدولة السعودية الثانية على يد الإمام تركي بن عبد الله (1240/1824)، إلى أن ظهرت في شكلها الحالي (المملكة العربية السعودية).. دولة قارة، على يد الزعيم البطل الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود، الذي استعاد الرياض (1319/1901)؛ ثم أعلن توحيد أجزاء البلاد بعد نصف قرن إلا قليلاً من رحلة جهاد طويلة شاقة في (21/5/1351 – 23/9/1932).. أقول منذ آنئذٍ وقادة هذه البلاد الطيبة المباركة يضعون مع بزوغ كل فجر جديد لبنة جديدة متينة في إرساء دعائم الدولة والنهوض بها، إلى أن وصلنا اليوم إلى ما نحن عليه من تنمية مذهلة وتطوير مدهش في هذا العهد الزاهر الميمون، بقيادة خادم الحرمين الشريفين، سيدي الوالد المكرم الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، الذي تسنَّم الحكم في (3/4/1436 – 23/1/2015)، وحقق للبلاد قفزات نوعية في جميع المجالات في وقت وجيز، لكنه الإصرار على العمل وحسن الإدارة والطموح الذي لا يعرف حدوداً بوطن قبلة للأوطان في الدنيا كلها؛ يؤازره ويشد عضده ولي عهدنا القوي بالله الأمين، أخي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع.

فشرع قائد مسيرتنا الظافرة الملك سلمان في إعادة هيكلة الدولة في الساعة الأولى التي تسلم فيها الحكم، ثم انهمك بعدها يعمل في كل الملفات في الوقت نفسه كعادته دائماً، ليفاجئ العالم بعاصفة حزم مدوية في إطار جهود المملكة في مكافحة الإرهاب، بعد شهرين فقط من تسلمه زمام الأمر، ضد المتمردين الحوثيين في اليمن الذين رهنوا أنفسهم لإيران لزعزعة أمن المنطقة؛ وهكذا وصلنا الليل بالنهار في التخطيط السليم والعمل الدءوب الجاد في تنمية بلادنا وتطوير قدرات شعبنا؛ إلى أن أعلن ولي عهدنا القوي بالله الأمين، الأمير محمد بن سلمان رؤيتنا الطموحة الذكية (2030) في (25/4/2016)، التي تفضي بنا إلى وطن مثالي، وهي حقاً رؤية الحاضر للمستقبل كما أكد عرَّابها، لأنها تحتوي على برامج عمل شاملة، ترتكز على ثلاثة محاور أساسية: مجتمع حيوي، اقتصاد مزدهر و وطن طموح؛ تلبي كل الطموحات وتحقق جميع الأمنيات بوطن كما نتمناه جميعاً: كبيراً، شامخاً، مزدهراً، يرتكز على سواعد بناته وأبنائه، يستفيد من كل مقدراته ولا يرهن نفسه لأي عوامل خارجية،

وبالفعل بدأت بواكير برامج رؤيتنا تؤتي أكلها ثمراً طيباً شهياً في كل المحاور؛ إذ فاجأنا العالم من جديد أكثر من مرة بما حققناه من نجاحات منقطعة النظير ، ففي مجال الاقتصاد حققنا نمواً اقتصادياً مضطرداً، لاسيَّما في القطاع غير النفطي، الذي بلغ (5%) تقريباً في بعض السنوات، شمل تحسين أساليب الدعم والإنفاق الجماعي، إصلاح النظام النقدي والمالي، دعم المصارف وتوفير بيئة عمل استثمارية صحية لتشجيع القطاع الخاص وجذب الاستثمارات الخارجية، والحد من معدل البطالة من خلال توفير فرص عمل للشباب من الجنسين، وتحسين مستوى الوظائف الجيدة في جميع قطاعات الدولة؛ خاصة المرأة التي حظيت في هذا العهد الزاهر الميمون بتنمية مواهبها، واستثمار طاقاتها، وتمكينها من الوصول إلى فرص مناسبة تمكنها من تأمين مستقبلها والإسهام في التنمية الاجتماعية والاقتصادية، إذ تسنَّمت وظائف عليا في الدولة في مختلف الإدارات الحكومية.

أما في مجال الصحة، فقد حققنا نجاحات فريدة استثنائية، تمثلت أبرز ملامحها في إنشاء مختبر للذكاء الاصطناعي، يكون نواة لمختبر عالمي للأبحاث التقنية الصحية، إضافة لتعزيز كفاءة مستوى الرعاية الصحية الأولية المجانية التي تقدم للمواطنين والمقيمين على حد سواء، عبر مئات المراكز الصحية التي تنتشر في مختلف أرجاء البلاد، بجانب عيادات متنقلة لتقديم الرعاية الصحية الأولية الضرورية لسكان المناطق الطرفية. وقد توجنا جهودنا في تنمية القطاع الصحي بنجاح منقطع النظير، كما ظهر للعالم كله أثناء جائحة كورونا التي شغلت الناس وملأت الدنيا. فتعاملت الدولة السعودية معها بهدوء ورباطة جأش، لكن في الوقت نفسه بفكر متقدم، فكانت تجربتنا فريدة بحق أدهشت العالم، إذ تمكنا حتى في ظروف جائحة خطيرة كتلك، نفدت بسببها المقابر حتى في الدول العظمى بسبب كثرة ضحاياها، من إقامة شعيرة الحج، ليس هذا فحسب، بل كان أعظم حج تمتع الحجاج فيه بخدمات أرقى مما تقدمه أفضل فنادق العالم، الأمر الذي عزَّز تجربتنا في طب الحشود، وحظي بإشادة الجميع بمن فيهم قادة الدول العظمى، وطبيب العالم نفسه (منظمة الصحة العالمية)، بل أمين عام الأمم المتحدة الذي حث العالم لاستلهام تجربة السعودية التي قدمت رعاية صحية واعية لمواطنيها وكل مقيم على أراضيها حتى ممن ليس لديهم إقامة نظامية لمحاصرة الجائحة. ولم يقف الأمر عند حدودنا، بل قدمنا دعماً سخياً لمساعدة الدول الفقيرة للتغلب على الجائحة وآثارها. وبالطبع يقودني هذا للحديث عن جهود السعودية في مجال العمل الخيري والإنساني، إذ أسست الدولة مركز الملك سلمان العالمي للأعمال الإنسانية والإغاثة الذي قدم دعماً سخياً لكثيرين في مختلف قارات العالم.

يضاف إلى هذا تعزيز الشفافية في العمل الحكومي ومحاربة البيروقراطية، فبلادنا اليوم تمثل إحدى الدول التي تمتلك خدمة الـ (5 G)، فتربعت على عرش المرتبة الأولى في العالم من حيث تسهيل بيئة الأعمال، كما شنت حملة شعواء على محاربة الفساد.

وبالطبع يقال الشيء نفسه عن ملفات التعليم، الإسكان، النقل، تحلية المياه، الحد من التلوث، إصلاح نظام المرور للحد من حوادث الطرق، الاهتمام بالرياضة، دعم الموهوبين، إقامة شراكات مع دول شقيقة وأخرى صديقة لتبادل المعرفة وتعزيز التجارة.. وقطعاً ترسيخ الهوية الوطنية والمحافظة عليها؛ إلى غير هذا من بقية المجالات الأخرى التي لا يسع المجال للحديث عنها.

غير أنه تبقى ضرورة التأمين على ما أكده ولي عهدنا القوي بالله الأمين، أخي الأمير محمد سلمان بن عبد العزيز آل سعود: (طموحنا أن نبني وطناً أكثر ازدهاراً، يجد فيه كل مواطن ما يتمناه، فمستقبل وطننا الذي نبنيه معاً، لن نقبل إلا أن نجعله في مقدمة دول العالم).. وكل عام قيادتنا الرشيدة بخير، ووطننا العزيز الغالي في تنمية وتقدم وازدهار، وشعبنا الوفي في أمن وراحة ورخاء واستقرار  …

 

 

بقلم د.سمير السيسي
مستشار العلاقات الدوليةوسفير التسامح والسلام

بمناسبة يوم المملكة العربية السعودية الوطني الواحد والتسعون ، يشرفني رفع أخلص التهنئة والتبريك لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل ولسمو فارس الرؤية ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظهم الله ، ولشعب المملكة النبيل والشقيق في هذه الذكرى المجيدة لمملكة الإنسانية ، وهذه المناسبة تطل والمملكة تشهد تطورات عظيمة وتنمية مستدامة في جميع المجالات مع تبؤها لمنزلة عالمية مشهودة حتى أضحت مركزا إقليميا ودوليا هام جدا في صناعة وقيادة دفة الأحداث في المنطقة والمملكة العربية السعودية لاشك في كونها محط أنظار العالم.
سيما بأنها كذلك تحتل مكانة كبيرة في وجدان كل مسلم لأختصاصها وجود. الحرمين الشريفين وقبلة للإسلام والمسلمين في العالم مع ماتبذله من جهود جبارة ومكان التقدير والاحترام.
كتسيير الحج والعمره لكافة المسلمين أينما كانوا في العالم ،ولعل أخرها النجاح العظيم لموسم الحج لهذا العام١٤٤٣ رغم ماواكبه من ظروف لاتخفى على أحد واتفق الجميع على ذلك من حسن للتنظيم ودقة في التنفيذ ورقي الاستضافة، والمملكة شهدت خلال المرحلة الماضية انفتاحاً كبيرا في علاقاتها خارجيا وكانت شريك إيجابي وفاعل في كافة اللقاءات الدولية وماتحظى به من مكانة اقتصادية دولية .، وأنتهز الفرصه في هذه المناسبه لأشير إلى سمو الامير محمد بن سلمان يعد من أحد أعظم القيادات حول العالم فعمل وجد وأجتهد ودعم وبادر حتى أستحوذ على تقدير واحترام الجميع والأمير محمد بن سلمان من الشخصيات الاستثنائية حيث أنه عراب مسيرة التجديد والتحديث والابتكار وبكل كفاءة واقتدار في الوطن العربي العظيم.فهو يحب شعبه فاحبوه والتفوا حوله سيما تلمسه الدائم لاحتياجاتهم ،فلاغرابة في مايتمتع به من حنكة وحكمة ورؤية مستقبلية ثاقبة وارادتة القوية مع عزمه وصبره فانة تربى ونشأ في مدارس سلمان الحزم والعزم فنهل وتعلم القوة فيه الشخصية والرأي السديد الحنكة والحكمه والصبر والاحترافية في فن القياده وخدمة دينية ووطنه وشعبة وإمته ، جزاء الله قيادة المملكة العربية السعودية عنا وعن المسلمين خير الجزاء نظير ماتقدمة من خدمات واسهامات لصالح الاسلام والمسلمين والدفاع عن قضاياهم مع أملي أن تعود علينا هذه المناسبة السعيدة والعاطرة للمملكة والامتين العربية والإسلامية وهي أكثر عزة – ومنعة – وقوة. -واوفر حظا من النماء والتقدم والازدهار .،،
والسلام

 

اليوم الوطني وبيعة اليمانيين للملك عبد العزيز

اليوم الوطني وبيعة اليمانيين للملك عبد العزيز

د فيصل بن محمد العواضي

مستشار وزارة الإعلام والثقافة في الجمهورية اليمنية-رئيس فرع المنظمة العالمية لمناهضة العنف والارهاب في اليمن

جاء قيام المملكة العربية السعودية في ظرف بالغ التعقيد عربيا واسلاميا فقد استفاق الناس على غياب ما كان يسمى بالخلافة الإسلامية في طورها العثماني وكان وقع هذا الغياب مريرا اذ كان الامر يعني ان الناس اصبحوا دون دولة منذ قيام هذه الدولة قبل ١٤ قرنا .

وفي حين كانت الدول الاستعمارية تتقاسم ما سمى بتركة الرجل المريض وبقصد بها البلدان التي كانت واقعة تحت السيطرة العثمانية فقد كانت قلوب المسلمين في شتى بقاع الأرض تتمزق خيفة على مصير الحرمين الشريفين الا ان الله هيآ الأسباب لقيام مملكة نجد والحجاز ابتداء ثم المملكة العزبية السعودية لتكون قبلة المسلمين وحرم سيد المرسلين في ايد امينة وبمنأى عن الكيد الذي كان يراد لهما.

وكانت الجزيرة العربية قبل قيام الدولة السعودية حالة متداخلة من السكان وتبادل النفوذ وخاصة فيما يتصل بالحجاز وقد وصلت الدولة السعودية الأولى الى صنعاء رلولا الغزو التركي لكانت قد حكمت الجزيرة من أقصاها الى أقصاها .

ودعونا نشير هنا الى ما يمكن ان نسميه مؤامرة ليس على اليمن وحدها لكن على الجزيرة العربية ككل بزراعة المذهب الزيدي القادم من جبال الدس باصبهان الفارسية ليكون هذا المذهب حائلا دون أي تقارب بين جنوب الجزيرة وشمالها وتركز المذهب الزيدي في اقصى شمال اليمن في صعدة الى حول صنعاء بينما بقية اليمن سنية شافعية المذهب.

اوجس القائمون على المذهب الزيدي خيفة من دعوة الامام محمد بن عبدالوهاب واعتبروها العدو الأول لهم اذكان مذهبهم يقوم على الشركيات والخرافات والبدع التي حاربتها الحركة الوهابية وبسقوط هذه الممارسات سيسقط مذهبهم تلقائيا بكل ما اكسبهم من مميزات وهكذا ظلوا يشيعون في وسط اتباعهم الأكاذيب والاراجيف حول الوهابية واتباعها حتى قامت الحرب بين اليمن والمملكة على عهد الملك عبدالعزيز ويحي حميد الدين وهي الحرب التي كشفت عن الواقع اليمني بتركيبته القائمة حتى اليوم كما سنشير.

اتجهت حملتين من المملكة بقيادة كل من الملك سعود باتجاه المرتفعات المحاذية لجنوب المملكة وحملة بقيادة الملك فيصل باتجاه تهامة ومن الطبيعي ان الحملة التي بقيادة الملك سعود ستواجه الزيود فيما حملة الملك فيصل ستواجه الشوافع وكان ان قاوم الزيود مقاومة شرسة فيما استقبل الشوافع حملة الملك فيصل بالورود وعقد اجتماع تاريخي في قرية اسمها الطائف خارج مدينة زبيد بين كل من الملك فيصل ومشايخ اب وتعز والحديدة الذين حملوا الفيصل بيعة للملك عبد العزيز خليفة للمسلمين وقالوا بالحرف الواحد نحن لا نتبع امام الزيدية ولا نريده.

حالت الحوائل دون تنفيذ بيعة الشافعية للملك عبد العزيز ورسمت الحدود فيما عرف بعد باتفاقية الطائف لكن امال المناطق الشافعية ظلت معلقة بالملك عبد العزيز وحين حج الشاعر اليمني الكبير محمد محمود الزبيري مدح الملك عبد العزيز بهذه القصيدة التي نقتطع أجزاء منها ونترك للقارئ ادراك ابعادها الواضحة .

في صباح يوم الإثنين الخامس من ذي الحجة لعام 1358هـ، 15 كانون الثاني (يناير) 1940 وقف هذا الشاعر الشاب أمام الملك عبدالعزيز ليلقي قصيدة مطولة  منها

قلب الجزيرة في يمينك يخفقُ

وهوى العروبة في جبينك يشرقُ

ولعمر مجد المسلمين لأنت في

أنظارهم أملٌ منيرٌ شيّقُ

وهبوك أفئدة الولا ووهبتهم

مجداً تقدسه القلوب وتعشقُ

إن الجزيرة شرقها ودبورها

وشمالها حرم بوجهك مونقُ

وَحَّدتها ونفخت في أرجائها

روحا تخب بها البلاد وتعتقُ

ثم يقول:

قل لي بربك أيُّ كفٍّ عَبَّدَت

لك منهجاً ما كان قبلك يطرقُ؟

وبأي عزمٍ قمت وحدك ناهضاً

والنوم في جفن العروبة مطبقُ

جرّدت للطاغين سيفاً صارماً

فتمزقت آثارهم وتمزقوا

وقمعت عفريت الفلا فهديته

والسيف أهدى للجهول وأصدقُ

وبذاك أمّنت الحجيج وأُفهموا

أن الفريضة قربة لا مأزقُ

وهدمت كل عقيدة ممقوتة

كانت تضل بها العقول وترهقُ

ثم يختمها قائلا:

وإليك يا أسد الجزيرة خفقةٌ

من قلب صَبٍّ لم يزل بك يخفقُ

ناءت بمحملها حنايا لوعتي

وهفت إليك بها القوافي السُبّقُ

يمنيةً مكيةً نجديةً

قل ما تشاء فإنها لا تفرقُ

ولم تكن هذه القصيدة الا تعبيرا عن اليمنيين كما اختتمها الشاعر  يمنية مكية نجدية واليوم ونحن نحتفل بذكرى اليوم الوطني للمملكة ما احوجنا لتمثل هذه المعاني العظيمة خاصة في ظل المحنة التي تتعرض لها اليمن ووقوف المملكة بقوة لحماية اليمن ارضا وهوية وانسانا فهل يكمل الاحفاد ما كان قدبداه الأجداد .

تحية يمانية خالصة للمملكة العربية السعودية قيادة وشعبا في يومها الوطني المجيد ودعوة للوحدة التي امرنا الله بها وفي سلمان وولي عهده الامل والمعول لانجاز مجدا قل عنه سواهما .

…….

حازم العبيدي

كاتب صحافي عراقي

بمناسبة اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الشقيقة … اتقدم نيابة عن نفسي وعن كل العراقيين الأحرار الشرفاء لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وولي عهده الأمين سمو الأمير محمد بن سلمان وللشعب السعودي الحبيب وجيشه الباسل بارق آيات التهاني والتبريكات متضرعا الي الله العلي القدير أن يحفظ المملكة قيادتنا وشعبا من كل سوء ويؤيدها بنصره المبين على أعداء الله ورسوله والوطن… إن القيادة الرشيدة في المملكة التي اهتمت بالإنسان السعودي قبل البنيان ها هي تحصد ما بنت وزرعت وكلنا نشهد لها بالتقدم العلمي والسياسي والعسكرية والتكنلوجي لتكون رائدة في امتنا العربية..

لخدمة الوطن والامة العربية والاسلامية والإنسانية جمعاء

وفقكم الله ورعاكم وسدد خطاكم.

 

اللواء د.عبدالله الحياني

مسيرة التأسيس والبناء والتنمية

أن اليوم الوطني الـ91 للمملكة العربية السعودية أضحى مناسبة وجدانية غالية علينا جميعا   وتتضاعف أهميتها ومنزلتها  بمرور الأيام والسنين، ولأنه يمثل تحولاً في حياتهم نحو آفاق الأمن والأمان والإستقرار والخير وإلازدهار , ومنذوا توحيد هذا الكيان الشامخ على يد المؤسس الملك عبدالعزيز (طيب الله ثراءه) – قيام هذه الدولة المباركة ، إلا وبدأ عصر جديد يحمل بين آماله حياة كريمة تأخذ إنسان هذه البلاد الحبيبة إلى منصات، الرفعة والكرامة وإلى وطن ترتكز قاعدته على  الكتاب والسنة،وتنطلق مسيرة التأسيس والبناء والتنمية الشاملة في فترات زمنية ، واكبها الكثير والكثير من العناء والجهد والعطاء المستمر ” لرجال صادقين مخلصين ، نذروا حياتهم لهذا الوطن والأمة، حاملين راية العز والشموخ

 بعد وفاة الملك عبدالعزيز  رحمه الله ،وأكمل من بعده أبناؤه البررة الملوك الميامين -سعود، فيصل، خالد، فهد، وعبدالله رحمهم الله – الذين كرسوا جهودهم وطاقاتهم وجميع مايستطيعونه لخدمة الوطن والأمتين العربية والإسلامية، والخطى والسير نحو مدارج الرفعة والسمو لازالت مستمرة، في هذا العهد الزاهر” عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – وفقهما الله ، حتى بلغت المملكة الغالية منزلة عالية من بين دول العالم في شتى المجالات وأضحت بلادنا ولله الحمد، تعيش نهضة تنموية كبيرة، وجعلوا المواطن جل إهتمامهم، كونه الذي يساهم  حقيقة في بناء ونماء  وتقدم هذا الوطن المعطاء ،  وما تعيشة مملكتنا الحبيبة من تطورات وقفزات كبيرة وواسعة ،في عهدنا الزاهر في ظل قيادتنا الرشيدة ، سائلا الله العلي القدير أن يحفظ على هذا الوطن أمنه وأستقرارة وإزدهارة ..

أ.عادل الجرعي

مدير فرع البنك الأهلي أبها

وطن العطاء والطموح

في هذه المناسبة العظيمة اليوم الوطني -91 )والتي نستذكر  من خلالها، ماسطره المغفور له بإذن الله المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -طيب الله ثراه من بطولات – وكذلك وفاء وإخلاص رجاله الأجلاء  وتضحياتهم لأجل توحيد هذا الوطن الطيب، وأهتمام وحرص  ملوك هذه البلاد البررة من بعدة  الملك” سعود- والملك فيصل والملك خالد- والملك فهد- والملك عبدالله – رحمهم الله – في مواصلة البناء والنماء والتقدم حتى هذا العهد الزاهر عهد الحزم والعزم “عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله.

 وبهذه المناسبة المباركة يسعدني ان أبعث باجمل التهاني والتبريكات لقيادتنا الحكيمة حفظهم الله , سائلا الله العلي العظيم أن يديم على بلادنا الحبيبة مزيداً من التقدم والرخاء .

فمرحبا بوطن العطاء والطموح وهنيئاً لنا بالإنجازات والأفراح وهذه المناسبة المجيدة الخالدة في قلوبنا جميعاً.

……..

…..

د.سعيد بن علي الكريديدس

أكاديمي ومستشار ومدرب قانوني

هل يوم الوطن كلام يتجدد؟!

أم إنجاز يعدد؟!

أم قصة تروى؟!

أم قصيدة تلقىٰ؟!

أم غنائية تشدىٰ؟!

كل هذه الاسئلة وغيرها تدور بخَلَدي وآفاق تفكيري كلما استدار الزمان وجاء الاحتفال باليوم الوطني، مع عقيدتي الراسخة أن الوطن أكبر من كل ذلك بكثير!

إذاً ما هو الوطن؟

هل هو سماء ذات أبراج؟!

أم أرض ذات فجاج؟!

أم بحار ذات أمواج؟!

أم بشر ومصانع وإنتاج؟!

أيضاً ليس هذا كل الوطن بل جزء من الوطن!

الوطن في نظري أسمىٰ من كل ذلك!

لقد كتبتُ في الوطن نثراً، وكتبت شعراً، وقرأتُ مئات القصائد الحماسية، وسمعتُ الأغاني الوطنية، لكن كل ذلك لم أجده يعبر التعبير الشافي والكافي عن الوطن، وعرس الوطن المتجدد الذي نستذكر فيه أمجاده ومآثر مؤسسية ورموزه.

إذا الوطن ويوم الوطن وحب الوطن وعرس الوطن لا يكفيه أن يُكتب شعراً ولا نثراً ولا غناءً!

الوطن دين حاكم، وقيم سائدة، وأخلاق تامة، وعِرض يصان، وكرامة لا تهان!

الوطن شعور وانتماء، وفاء وإثار، إخاء وتضحية، ولاء وشغف، بذل وعطاء، عشق لا ينتهي!

فكيف لنا أن نرى كل ذلك؟

نراه في مسيرة قادتنا، وصنّاع وحدتنا، وفخر ماضينا، وصنّاع حاضرنا، وساسة مستقبلنا، صنعوا من شتاتنا وحدة، ومن أفرادنا جماعة، ومن اختلافنا تكامل، ومن فقرنا غِنىٰ، ومن جفافنا رِواء، ومن صحارينا حقول، ومن رأينا عقول، ومن ضعفنا قوة، ومن كلامنا فعل، حتى أصبحنا وطناً منيعاً، لا تناله الأيدي، ولا يطمع فيه الطامعون، وطناً آمناً مطمئناً بفضل الله ثم بجهودهم المباركة.

نراه في وفاء المسؤول، وولاء الشعب، العاملون الصامتون المثابرون، ليرتقوا جميعاً سلم المجد وفق رؤية طموحة وهمة عالية !

نراه في دم الشهيد المجاهد في سبيل الله، دفع حياته دون مقدساته ووطنه، وترك الأهل والأحباب والأصحاب وملذات الدنيا وطلب نعيم الآخرة، ليبقى وطنه دائماً وأبداً حراً أبياً عصياً على المعتدين.

نراه في براءة الصغير، وفي تضرع الشيخ الكبير رافعاً يداه للسماء ومستقبلا القبلة داعياً 🙁 رَبِّ اجعَل هذَا البَلَدَ آمِنًا).

فظفِر ببلدٌ آمن وربٌ غفور!

نراه في كل مواطن غيور على سمعة وطنة في حضره وسفره، لا يرضى أن تمس بسوء، سواء كان على ثراءه أو غادر حدوده لنزهة أو دراسة أو علاج، تراه مستشعراً المسؤولية الوطنية كسفير لوطنه عاكساً قيمه الدينية والأجتماعية والثقافية على أكمل وجه!

نراه في ذلك المواطن الفقير الذي تُعرض عليه كنوز الدنيا ليغدر أو يخون أمن وطنه أو اقتصاده فيأبى دينه ووطنيته ذلك!

نراه في جندي الأمن، وفي رجل الجمارك اليقظ، الذي كان جبلاً شامخاً منيعاً، يحمي وطنه من عتاة المجرمين الفاسدين الحاقدين الذين ما فتئوا يحاولون أن يتجاوزوا بحيلتهم القذرة وأسلوبهم الرخيص فطنة ذلك الشامخ فأعياهم ذلك!

نراه في سلوك كل غيور على دينه ومقدساته وأمنه ولحمة وطنه وممتلكاته واقتصاده وكل مقدرات وطنه، فهو لا يعمل أو يتكلم رياء أو سمعة؛ بل يعمل في صمت من أجل وطنه، حتى لو لم يره أحد، ولو لم تلتقطه كميرات النشر، ولو لم تكتب عنه الصحف والمجلات والمدونات السيارة، أو تنشر عنه وسائل التواصل الاجتماعي، ولا ينتظر من مسؤولا شكراً أو ثناء، يعمل لأنه يعلم إن الله يسمع ويرىٰ مستحضراً قوله تعالى :﴿وَقُلِ اعمَلوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُم وَرَسولُهُ وَالمُؤمِنونَ وَسَتُرَدّونَ إِلى عالِمِ الغَيبِ وَالشَّهادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِما كُنتُم تَعمَلونَ﴾ [التوبة: ١٠٥]

وفي الختام يوم الوطن وعرس الوطن وفرح الوطن سرمدي أبدي، لا يحده الوقت ولا يقيده الزمن، الوطن قلب ينبض ودماء تتدفق وأنفاس تستنشق من خلالها يعرف معنى الحياة وقيمتها!

الوطن أكبر من أن يكتب أو يقال، وقد أعيتنا الحيلة في التعبير عن حب الوطن ورد الجميل، ولا نقول إلا ما قال أبو الانبياء إبراهيم عليه السلام إذ قال : ﴿…رَبِّ اجعَل هذا بَلَدًا آمِنًا وَارزُق أَهلَهُ مِنَ الثَّمَراتِ…﴾. [البقرة: ١٢٦]

……..

 

……

       المستشار الدكتور/ حمد حمدان البشري الحربي

 

اليوم الوطني الواحد والتسعون

           ( تنميةوبناء)

مهما مرّت العصور ودارت الأزمان، يعتبر الوطن الذي لا تليق به إلّا القمم الشامخات والمكانة العالية دوما وابدا، والسعودية تعد النور الذي يضئ الدنيا شاء من شاء وابى من ابى حيث ان مقومات التميز بهذا الوطن ربانية وليس له شبيه او مثيل ولامجال للمقارنة مع غيره في هذا السياق .وعلاوة على تميز هذا الوطن الغالي بمقدساته فهو ايضا متميز بشعبه ايضا حيث يعتبر أنموذجًا فريدا للتوافق والتعاضد والتلاحم بين افراده وولاة أمره ووفقا لأسس الشريعة الاسلامية السمحة. وطننا الغالي المملكة العربية السعودية يعتبروطنًا ذا تاريخ وحضارة عريقة؛ فهومن الدول ذات المساحة الجغرافية الشاسعة حيث تتجاوز مليوني كيلو مترمربع ، وتعتبرالمملكة العربية السعودية من دول العالم المؤثرة سياسيا واقتصاديا واحد اعضاء مجموعة العشرين..

إنّ المملكة العربية السعودية وطنٌ يستحقّ الافتخار والمفاخرة به؛ فهي تشهد ازدهار و رخاء واستقرارا اقتصاديًّا وسياسيا واجتماعيا وتقدمًا ملموسًا في مجالات التنمية المختلفة، كما أنّها أحدثت تحسّنًا واضحًا في مجالات التطور الشامل تقنيا وتنظيميا بتطوير معظم الجوانب والمجالات كافّة.وماتعاملها مع جائحة كورونا 19 الوقائية والعلاجية لكل من يقيم على ارضها الا حرصا منها على هذا الانسان الذي كرمه الله منذو ان خلقه

وامر بحفظ كرامته واعترافا منها بأن الانسان هو محور التنمية الاساسي الذي يستحق الاهتمام الكامل.

ونحن نسير في سفينة التطور والبناء الانسان قبل المكان بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهد صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان آل سعود ،نبارك لهم ولكافة افراد الشعب السعودي هذا التطور والتقدم ونرفع لولي امرنا ايات الشكر والعرفان وتجديد الولاء وترسيخ الانتماء وداعين الله النصر والتمكين لبلاد الحرمين على كل الاعداء والحساد ونتطلع ان يكون بلدنا كل عام افضل من الذي قبله في كافة المجالات التنموية ونراه يحتفل بهذه الذكرى الخالدة والعظيمة ويتوارثها الاجيال من بعد بعضها البعض

ومن ازدهار الى ازدهار ونمو وتطور ورغد عيش للمواطن والمقيم .

 

بقلم د. محمد بن سعد بن محيا

أستاذ إدارة الموارد البشرية المساعد

كلية إدارة الأعمال _جامعة سطام بن عبدالعزيز

نعتز بماضينا وحاضرنا

لاشك بأننا في يومنا الوطني (91)والذي  نستذكر من خلاله بطولات مؤسس هذه البلاد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه ،والذي استطاع ان يوحد قلوب شعبها قبل اراضيها الشاسعة والمترامية.

ان هذا الرجل العظيم ومن كان معه من رجال أوفياء بنو هذه الدولة العظيمة في ظل وقت عصيب جداً من شح لجميع الموارد ولكن عزيمة واصرار هؤلاء الرجال وصدقهم وتضحياتهم كانت خلف هذا الانجاز الذي نتج عنه كيان شامخ. فمن بعد ضعف الامن والخوف والفقر والجهل أصبحنا الأن بفضل الله سبحانه دولة عظيمة تقارع دول العالم الاول الذين سبقونا بمئات السنين. إن هذا الإنجاز والمكانة العظيمة للمملكة العربية السعودية لم تكن وليد اللحظة، بل كانت نتاج تكاتف واصرار وإخلاص وإتقان وعمل على قلب رجل واحد من لدن قادة هذه البلاد ايدهم الله بنصره وعبر عقود من الزمن تحت قيادة ملوك عملو بناء على الاساس والطريق والمنهج الذي وضعه الملك المؤسس.

وبالرغم من هذه الإنجازات المتواليه والمكانة الحالية للمملكة على جميع الاصعده ، إلا انها تضعنا جميعآ كمواطنين أمام مسؤولية وتحدي كبيرة للحفاظ على هذا الإرث والمكانة العظيمة لبلدنا. فإن ملكنا المفدى الملك سلمان -حفظه الله – و ولي عهده عراب رؤيتنا – امده الله بعونه-  يعملون دون كلل أو ملل لتخطوا بلادنا بقفزات متسارعة نحو التميز والريادة العالمية. لذلك، ولأن المواطن يعتبر حجر زاوية في نجاح وتطور هذه الدوله بقيادة ولاة أمرنا ، وتزامناً مع اطلاق برنامج تطوير القدرات البشرية (أحد برامج رؤية 2030) والذي أطلقه سمو ولي العهد قبيل أيام يثبت ثقة ولاة الامر وإيمانهم  العميق بأن دور المواطن السعودي يعتبر سر وجوهر نجاح وتطور وطننا.

في مثل هذه المناسبة الوطنية السنوية، يتسابق أبناء هذا الوطن العظيم في التعبير عن فرحتهم بحبهم لوطنهم، ولكن أود أن أقول هنا، إن حب الوطن يجب أن يكون أفعال وسلوك ومنهج يجب ممارسته كل يوم، ولعل البعض يتسائل ماذا يمكنه أن يقدم لهذا الوطن. فأقول هنا أن كثير من السلوكيات اليومية تعبر وتعكس مدى وطنيتنا. فعلى سبيل المثال لا الحصر، المحافظة على البيئة وعدم رمي المخلفات تعتبر وطنية،الالتزام بالانظمة والقوانين يعتبر وطنية. الالتزام بقواعد المرور تعتبر وطنية. الاخلاص في العمل الحكومي بداية من الحضور حتى الانصراف والاتقان في العمل يعتبر وطنية. الذود والدفاع عن الوطن وقادتها عبر كل الطرق والوسائل بما فيها وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر وطنية. التميز والاتقان لرفعة اسم الوطن في كل محفل يعتبر وطنية. المحافظة على ممتلكات الدولة في المدارس والمستشفيات والقطاعات الحكومية وغيرها تعتبر وطنية. التبليغ عن كل فاسد ومرتشي ومختلس يعتبر وطنية. كل هذه السلوكيات تعتبر أكبر دليل يعكس مدى وطنيتنا وحبنا لوطننا ومقدراته. لذلك، دور الفرد السعودي في هذا الوطن يعتبر شرط أساس وسر نجاح وتطور أي دولة متقدمة في العالم. وختاماً، فأني أوصي نفسي اولاً وكل مواطن سعودي، بأن نلتزم جميعاً بمثل هذه السلوكيات من أجلنا جميعاً وان يكون المواطن قدوة صالحه في محيطه الاجتماعي وطنه ككل ولكي نكون فعلاً عوناً وسنداً لقادتنا الاوفياء المخلصين.

 

  

د.سويلم العتيبي

جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

رأية الوطن

أتشرف بهذه المناسبة السعيدة بأن أرفع التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وسمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي عهده الأمين وفقه الله. ولاشك بأن هذا اليوم، والذي يعدّ هو قمة إعتزازنا وفخرنا بالوطن ولأن ذكراه المجيدة ستبقى علامة فارقة في تاريخ الأمتين العربية والإسلامية ،وماصاحبها من تحولات المنطقة التي شهدت إنموذجاً متفرداً للدولة العصرية المتقدمة، وما شهدتة من لحمة لم يسبق لها مثيل بين أفراد الشعب السعودي ، واصطفافاً رائعا حول قيادتنا الحكيمة. ولاشك بأن بلادنا الغالية تعيش تطوراً مستمراً في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية ، وواكبها تحقيق إنجازات كبيرة، حتى وصلت  بتوفيق الله ثم دعم القيادة الرشيدة إلى مصاف الدول المتقدمة ،وفي يومنا الوطني 91م نجدد عهد الولاء والاخلاص للقيادة، والانتماء للوطن ، مؤكدين إلتفافنا حول رأية الوطن، رأية الفخر والعز والشموخ، في مسيرة النما والتقدم والرقي والرخاء والإزدهار ، سائلين المولى القدير أن يحفظ مملكتنا الغالية وأن يعيد هذه الذكرى على وطننا الغالي وعلى قيادتنا الرشيدة وشعبها بالأمن والأمان والاستقرار والازدهار والتقدم والخير والرخاء في ظل دعم  ورعاية قيادتنا الحكيمة وفقها الله..

 

……..

  

بقلم الدكتور / فيصل بن عمر المحروقي الإدريسي

المدير التنفيذي لمركز إعداد القادة سابقاً بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة

قيادة المجتمعات، والأفراد في ضوء مقولة “هي لنا دار”

*يا من تصنعون الفرق والفارق في حياتنا:*

القياديون الناضجون، والقائدات النجيبات، وكل من في وطننا الغالي *تستوقفهم جملة ” هي لنا دار” برهة من الزمن حتى يهضموا معانيها، ويجعلوها عصباً لمجتمعاتهم، وجلاً لتفكير أفرادهم.*

ولذا هنا سؤال يطرح نفسه وهو:

*كيف نفعل جملة “هي لنا دار” داخل الكيانات والمجتمعات التي نقودها ونشعل حماس الأفراد حولها؟*

*والجواب السريع هو:* هل نؤمن بها أولا.ً، ونطبقها في أنفسنا حتى ننشرها، ونساعد من حولنا لتبنيها، ونسهل لهم الصعاب، ونبني بيئة تدعم الولاء والإنتماء المؤدي للإبداع والابتكار والتطور بلا حدود أم لا!!!.

البيئة المؤسسية أو الأسرية أو المجتمعية لابد أن تكون داعمة لتلك المقولة آخذة في الاعتبار التنمية الدائمة، وعدم التوقف، والاستسلام للمعوقات والصعاب والمخاطر.

*”هي لنا دار”* تعني تجديداً للكيانات المؤسسية والمجتمعية من خلال بناء الوطن، وتبني فكر التنمية المستدامة، وعدم الجمود والتقهقر للوراء، وتعقيد الإجراءات، *وأيضا تعني تجديد الدم في عروق الأفراد لينبضوا بالابداع نحو تطوير المجتمعات الذي يزيد من الإنتاجية، ويحقق الأحلام المجتمعية، والفردية، والمؤسسية.*

*بدون التحسين و التطوير المستمر في الوطن لا تكون هناك همم تصل للقمم، ودار تأوينا جميعاً، وتلم شملنا، وتجعلنا قوة لاتقهر.*

*حتى نصل لمقولة “هي لنا دار”، لابد من أن نصنع قمما من البشر كقيادات يقودون مستقبل الوطن بمؤسساته المختلفة لسماء صناعة المستحيلات، والتغلب على كل العقبات والمعضلات وذلك ليس تنظيرا، ولكن تطبيقاً فعلياً على أرض الواقع حيث تمكن القيادات الحالية، وتعد قيادات جديدة تحمل هم الوطن لتهز الجبال، وتتقن التقدم المتقن الإيجابي التفكير، والبعيد عن السلبية البغيضة نحو المجتمعات وتنميتها.*

إن الأوطان لا تكون متقدمة ومطمئنة إلا بنصر دين الله، وتطبيقه في منظماتنا، ومجتمعاتنا، من خلال التأسي بأخلاق النبي صلى الله عليه وعلى آله وزوجاته وصحبه وسلم الذي قال في حديثه الشريف: *إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق.*

يا سعادة محبي الأوطان ومعمريها:

*لابد وأن الجميع من منظمات، وأفراد يطبقون العدل في كل شيء حتى يصلوا لمقولة “هي لنا دار” التي يريدون أن يتمثلوها، والمبنية على قاعدة تعامل راقية* مستمدة من ديننا العظيم دين الإسلام الذي حضنا على الإحسان لكل شيء.

*أيضاً لابد أن نسعى جميعا لتطوير كوادرنا البشرية، وتأهيلها بطرق عالمية حتى نصل للدار المنشودة والمتطورة.*

ومن الأهمية بمكان يا أحبتي أن تعقد اللقاءات، والاجتماعات، وتعمل الدراسات لفهم عمق مقولة *”هي لنا دار”* ، وكيف نطبقها في فكر مجتمعاتنا، ومنظماتنا الناضجة، وفي مخيلات أفراد المجتمع، *ولا تكون مجرد مقولة عابرة،* ولكن مقولة تعكس *منهج فكري قوي تلتصق به العقول، و تنطلق منه رؤى كثيرة،* وتعمل تطبيقات فعلية في ضوئها تجعلنا نتقدم مئات الخطوات في سلالم المجد بدارنا *لنتربع على قمم التألق، والتميز، والإبداع، والابتكار في ظل التغيير المستمر للأفضل.*

أحبتنا،

*مازلت أرى أن مقولة “هي لنا دار” مقولة قوية جدا، تتوهج في سماء العالم جعلتها المملكة العربية السعودية من خلال رؤيتها ٢٠٣٠ قوة مهمة ليوم تأسيسها،* وتلك والله مفخرة لنا جميعاً أن نمشي بروح عالية الإيجابية في كل العالم ومع كل المجتمعات التي تسعى لتكون في العالم المتقدم في كل شيء مع الإحتفاظ بهويتنا، ومرجعيتنا الإسلامية التي تدعونا دائما *للحفاظ على الأوطان، والإحسان فيها وتعميرها، بالخيرات، ومساعدة أبناء الدار الواحدة ليكونوا في قمم السماء عطاء، ومحبة، وسماحة، ونبلاً.*

اللهم وفقنا جميعاً أفراداً، ومنظمات لكل خير، وبركة، وسعادة، وإحترافية فيما نعمل، ونقول،  ونقود. ونسألك أن توفق قادتنا في السعودية وفي عالمنا الإسلامي لكل خير وبركة ونفع للبشرية.

بقلم الدكتور/

فيصل بن عمر المحروقي الإدريسي

مدرب محترف Master Trainer معتمد من الجمعية الأمريكية لتطوير القدرات ATD ومؤسس لمشروع تصميم الفورملا الطلابي من SAE بكلية الهندسة قسم التقنية الميكانيكية  بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة

…..

      أ.عبدالله المزيد _أمن الدولة

 قصة كفاح وملحمة بطولية

        بمناسبة اليوم الوطني السعودي 91)

والذي نحتفل بإطلالتة كل عام هو بلاشك” قصة كفاح” وفي هذا اليوم العظيم نستذكر بكل فخر وأعتزاز لذلك اليوم التاريخي والذي وفق الله فيه المؤسس المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراءه،في جمع شتات هذا الوطن وتوحيد أراضيه، وبناء وطن قوي متماسك ، يرتكز على العدل وعمادة البذل والعمل،وسقفه الأمن والأمان والإستقرار،وشعارة لاالة الا الله محمدا رسول الله،وأهم أهدافة الألفة والمحبة والإخاء بين مواطنية وتلمس إحتياجاتهم ،ومن ذلك اليوم وراية هذا الوطن شامخة خفاقة تناقلها أبناء المؤسس بعد وفاته وساروا على نهجه والمضي قدما نحو التقدم والرخاء والإزدهار ومتابعة مسيرة التنمية الشاملة في جميع أنحاء المملكة من دون تفريق بين مواطنية أو إقصاء أيا منهم .. وشهدت بلادنا الغالية إزدهارا في جميع الجهات والقطاعات الخدمية والاقتصادية والأمنية والتعليمية،وتخطى الأمر ذلك في أن مملكتنا العزيزة أضحت وجهه لكل من يبحث عن الأمن والأمان والحياة الكريمة في بلد مستقر وأمن يحتوي ويحن على كل مواطن ومقيم على ثراه الطيب ، واليوم ولله الحمد نعيش عصرنا المشرق عصر ملك الحزم والعزم وسمو ولي عهده الطموح ،عصر أمن وغد مزهر بقيادة أبويه حانيه وولي أمر بار وعادل .

وكل عام وبلاد الحرمين الشريفين وقيادتها الوفيه يرفلان في ثوب الأمن والخير والازدهار .

…….

 

الشيخ/مشعل بن حمادي البشري

رئيس مركز عسفان بمحافظة الجموم

(اليوم الوطني ٩١ مجد وشموخ )

واحد وتسعون عامًا من المجد والرخاء والازدهار والأمن والأمان والتطور ، ستبقى شامخًا يا وطني. كُل عام والسعودية تعانق السّماء مجدًا ، وتحضن السّحاب فخرًا وعزًا ، دُمتِ يا بلادي حُبًا وعشقًا للأبد، عشت يا وطناً يأبي أن لا يكون الا في مقدمة الركب،ها نحن نرى ما كنا نراه حلماً قد أصبح حقيقة. لقد سعت الدولة بقيادة سيدي خادم الحرمين وولي عهده الأمين إلى تحسين جودة الحياة وحماية حق المواطن في توفير حياة كريمة لكل فرد في هذا المجتمع،أن النعم التي اكرمنا الله بها في هذا الوطن لا تعد ولاتحصى، فقد استطاعت دولتنا الحبيبة التغلب على الصعاب ، فوقوفها لتصدى جائحة كورونا خير دليل على أن سلامة المواطن هي جل اهتمام سيدي خادم الحرمين الشرفين وولي عهده الامين فقد وفرت ملايين اللقاحات واستعدت بكل ما أوتيت من قدرة وقوة حتى تقف شامخة أمام أي ظرف يهدد أمن واستقرار البلاد.

فشكرا أيها الوطن وشكرا سيدي خادم الحرمين الملك سلمان وولي عهده الامير محمد بن سلمان وشكرا أيتها الحكومة بكل افرادها وشكرا أيها الشعب القوي الوفي لوطنه ومليكه

وحق لنا ان نفاخر ونفتخر بمملكة الانسانية

المملكة العربية السعودية  حفظها الله. 

……

د / عبدالله بن حيسون المسعودي

عميد شؤون الطلاب والقبول والتسجيل

جامعة الأمير مقرن بالمدينة المنورة

(ذكرى شموخ وحضارة )

91 عاماً ذكرى توحيد المملكة العربية السعودية على يد المغفور له بأذن الله تعالى الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود. تسعة عقود و نيف مرت على وطننا الغالي ونحن ننعم مواطنين و مقيمين وكل من عاش على ثرا المملكة العربية السعودية بالأمن والآمان و رغد العيش. عمر الدول يقاس بما يتوفر للمواطن والمقيم من حضارة و إزدهار وإستثمار في الأنسان نفسه، وهذا ولله الحمد ما نهج عليه الملوك أبناء الموحد رحم الله من توفى منهم وأطال الله عمر قائد نهضتنا الحديثة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و ولي عهده الشاب صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان. بفضل من الله تعالى تنافس المملكة العربية السعودية العديد من الدول العالمية الضاربة جذورها في القدم في العديد من المجالات الحيوية والأقتصادية التي تعود على الأنسان بالرفاهية والسعادة.

أبارك لوطني الحبيب ” هي لنا دار ” عيده الوطني المجيد الـ 91 ، وهو شامخ الهامة والهمة يتطلع الى القمة بكل فخر وإعتزاز مجددين الولاء والإنتماء لقيادتنا الرشيدة وفقهم الله وسدد خطاهم، ونعمل يداً بيد للوصول الى مراحل متقدمة من الخطط الأستراتيجية التي سوف تجعلنا في مقدمة دول العالم الأول .

…..

 

91 عاما والوطن يتجدد

 الباحث الإعلامي خلف العبدلي

تسعة اعوام تفصلنا عن تمام المائة. وقريب منها تفصلنا عن ٢٠٣٠.

قبل ٩١ عاما حقق الملك عبد العزيز طيب الله ثراه رؤيته، في تأسيس وطن فتيّ، يرتكز على وحدة أراضيه؛ ويستعيد حكم أجداده؛ ويقف به أمام العالم ليقول كلمته عربيا واسلاميا. آمن رجال الوطن معه برؤيته فتجلّت لهم المملكة عروساً، من وسط ركام الصراعات، ومن بين نقع المعارك. وانقشع الغبار، وخرج موكب الملك عبد العزيز بهيّاً منتصراً حاملاً راية التوحيد. لقد حقق حلمه وتجسدت رؤيته، ووقف بالوطن شامخاً ليتسلّم أبناءه الأمانة.

قبل ٩١ عاما وقف أجدادنا يصفّقون فرحاً بإعلان توحيد المملكة. لقد أدركوا حلمهم. واليوم يدرك الأحفاد قيمة حلمهم في مستقبل واعد مشرق. بين الموحّد والمجدّد هناك مداد من سنين العمر عشنا دقائقها وأيامها بكل حواسنا؛ اختلطت فيها مشاعر أبناء الوطن، وانتظمت فيها صفوفهم، وتلاحمت فيها هويتهم تحت راية الوطن.

تتجدد الرؤية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله، ويرعى حفيد المؤسس ولي العهد الامير محمد بن سلمان بذرتها ويقود دفتها. من توحيد المملكة إلى تجديدها. ومن صانع حدود الوطن ورايته، إلى صانع رؤيته، معزز مكانته.

عقود تتلألأ فتزين جيد الوطن

لن نتحدث هنا عن الماضي المشّرف الذي بناه آباءنا وأجدادنا لأنه محفور بالذاكرة، ولن نتحدث عن الحاضر الجميل الذي ساهمنا فيه، لأننا نعيش تفاصيله؛ ونقرا كل الحروف التي يخطّها شباب وبنات الوطن على وجه التاريخ؛ ولكن دعونا ننطلق في رحاب الرؤية، ونساهم جميعاً في رسم ملامح مستقبلنا ومستقبل أبناءنا. نستمد الضوء من انوار رؤية ٢٠٣٠. والتي أكد سمو ولي العهد أنها متجددة على راس كل عقد.

الكثير من المبادرات الواعدة تنتظر الطرح. والمنصات الخاصة بالرؤية مفتوحة لمن لديه فكرة تخدم المجتمع. وتستثمر طاقات الشباب بما ينعكس نفعه على الوطن. الهمم اليوم عالية، والنفوس تتطلع إلى لتحقيق وجودها. لقد أهدى سمو سيدي ولي العهد للوطن والمواطن ثمرة أفكاره، وبوابات النجاح. وبث في نفوس أبناء الوطن العزم ليحققوا أحلامهم، وتطلعاتهم.

نحن اليوم لا نحتفل فقط بالمنجزات على أكثر من صعيد، بل نحتفل بأننا الجيل الذي يرى هذا التحوّل الكبير في تحقيق النجاحات. وبناء الوطن بملامح أجمل، وفق صورة عصرية تلائم تطلعات شبابه، وستحقق هذه الرؤية مكانة أجمل لاسم المملكة عالمياً، في وقت حساس يشهد ولادة نظام عالمي جديد، اقتصاديا وعلمياً وتقنيا وعسكريا.

وكل عام أجمل بإذن الله، ونحن ننعم بالأمن بتوفيق الله، في ظل قيادة رشيدة واعية متطلعة.

ماض تليد، وحاضر مجيد، ومستقبل واعد جديد.

دام عزك ياوطن.

23سبتمبر 2022م

….

 

وطننا العزيز عطاء مبارك وينبوع صغير يصب في نهر العطاء الكبير ..

عميد طيار ركن / عبد الله بن نصاح الصحفي

رئيس مجلس مؤسسة جائزة ال نصاح للتميز العلمي والثقافي

فماذا عسانى ان اسطر في حب الوطن الهويه والإنتماء اننى اعجز ان ارد جميل هذا  الوطن

الوطن ماده وشعور واحساس وقول وافعال الوطن يحفز في ابناءه روح العمل الدؤوب والتضحيات  التى لاتنتهى فوطنى هو منبع الرساله العالميه والعقيده الصافيه والفطرة النقيه وملاذ كل حائر وتائه هو الأهل والأمن والأمان والقيم حب الوطن ليس اهازيج وشعارات واضواء ماتلبث ان تتوارى في نهار يوم ساطع من ايام الوطن بل هو طاعة لله ولمن ولاهم الله امرنا ومن مكنهم من شرف خدمة اقدس مكان وبقعة ومهبط افئدة وقبلة اكثر سكان البسيطه الوطن عمل واخلاص وتسامح وتفعيل لكل فرد يسكن على ارضه ويتمتع بخيراته ويتفس هواه العليل واكسير عشقه

الوطن قد كان سببا بعد الله ان يوفقنا في ان نقدم اعمالا متواضعه لكنها حجة وسببا واحساس بالواجب الوطنى الذي نتشرف به لكى يكون لنا سهم قد يؤهلنا لقصب السبق في تأسيس وتفعيل ماسبقنا عليه الأجداد والآباء لننال شرف تكريم العلم والعلماء في جائزة ال نصاح للتميز العلمى والثقافي في وطننا العزيز عطاء مبارك وينبوع صغير يصب في نهر العطاء الكبير بقيادة كبيره عادلة مباركه ودفة يقف ورائها رجل حكيم وولى عهد شاب مبدع صبور كصبر اجداده ورجالهم الذين قضو نحبهم وقد تركو لنا مجد تليد وحضن دافئ اسمه المنلكة العربيه السعوديه فهنيئا لنا جميعا .

….

كل عام وانتي لنا دار:

الشيخ /سعد ٱل مانع الأسمري –  بللسمر منطقة عسير

لاشك بأن المملكة العربية السُّعُودية هي واحدة من أكبر وأهم الدول في منطقة الخليج والمنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط بِرُمَّتها، حيث إنها تمتلك موقع استراتيجي مميز في جَنُوب غرب القارة الآسيوية وبها العديد من الثروات المعدنية والطبيعية والنفط التي قد جعلتها واحدة ضمن قائمة أكبر الدول المصدرة على مستوى العالم، ومن اجل توطين النشء الحديث على الحفاظ على خيرات وثروات الوطن واستغلاها الاستغلال الأمثل يتم زرع حب الوطن في نفوسهم دائمًا ويتجلى ذلك في الاهتمام بإحياء ذكرى اليوم الوطني السعودي في كل أرجاء المملكة.

وإن تاريخ تأسيس الدولة السُّعُودية الحديثة وعاصمتها الرياض في دولة واحدة تحمل راية التوحيد قد تم فعليًا في تاريخ يوم 23/09/1932م؛ حيث إن المغفور له بإذن الله الملك عبد العزيز آل سعود طيب الله ثراه؛ قد بدأ في تحرير مختلف أجزاء الدولة منذ فتح الرياض في عام 1902 م، وعندما اكتملت معظم أجزاء الدولة وتم تحريرها، أصدر الملك مرسوم ملكي بإطلاق اسم جديد على أجزاء الدولة معًا هي (السُّعُودية) نسبة إلى اسم العائلة، ومن هنا أخذت المملكة اسمها وأصبح تحمل رسميًا اسم (المملكة العربية السُّعُودية) ونظام الحكم بها ملكي يتبادله الملك وأبناؤه وأحفاده حتى وقتنا هذا. إن المملكة العربية السُّعُودية هي واحدة من أكبر الدول العربية في منطقة شبه الجزيرة العربية من حيث المساحة وهي تتشارك في حدود برية مع عدد كبير من دول منطقة الخليج مثل الإمارات العربية المتحدة، الكويت، قطر، عما، اليمن، البحرين، الأرْدُنّ، وتطل على الخليج العربي وعلى البحر الأحمر، واكبر مدينة بها هي الرياض لذلك؛ فهي عاصمة البلاد  كما يحرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ حفظه الله ورعاه ـ وأيضًا ولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان على مشاركة المواطنين الاحتفال بهذه المناسبة الوطنية الغالية في كل عام ؛ وكل عام وانتي لنا دار.

……….

 

الشيخ سعد بن مهدي اليامي – منطقة نجران

رأية الفخر والعز والشموخ:

يسعدني بهذه المناسبة الغالية علينا جميعاً، أن أرفع التهنئة لجميع المواطنين ،والمقيمين على أرض المملكة العربية السعودية الحبيبة، وأتشرف بأن أرفع التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وسمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي عهده الأمين وفقه الله. ولاشك بأن هذا اليوم، والذي يعدّ هو قمة إعتزازنا وفخرنا بالوطن ولأن ذكرى هذا اليوم الوطني المجيد ستبقى علامة فارقة في تاريخ الأمتين العربية والإسلامية ،وماصحبها من تحولات المنطقة التي شهدت إنموذجاً متفرداً للدولة العصرية المتقدمة، وما شهدتة من لحمة لم يسبق لها مثيل بين أفراد الشعب ، واصطفافاً رائعا حول قيادتنا الحكيمة. ولاشك بأن بلادنا الغالية تعيش تطوراً مستمراً في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية ، وواكبها تحقيق إنجازات كبيرة، حتى وصلت  بتوفيق الله ثم دعم القيادة الرشيدة إلى مصاف الدول المتقدمة   وفي يومنا الوطني 91م نجدد عهد الولاء والاخلاص للقيادة، والانتماء للوطن ، مؤكدين إلتفافنا حول راية الوطن، رأية الفخر والعز والشموخ، في مسيرة النما والتقدم والرقي والرخاء والإزدهار ، سائلين المولى القدير أن يحفظ مملكتنا الغالية وأن يعيد هذه الذكرى على وطننا الغالي وعلى قيادتنا الرشيدة وشعبها بالأمن والأمان والاستقرار والازدهار والتقدم والخير والرخاء في ظل دعم  ورعاية قيادتنا الحكيمة وفقها الله.،،

….

….

الشيخ/ سعيد الشهراني

محافظة خميس مشيط- منطقة عسير

الوطن دار لنا ونحن اهله :

تحظى هذه البلاد المباركة “المملكة العربية السُّعُودية”  بدرجة كبيرة من الحب والمكانة العالية جدًا لدى جميع أبناء الأمة الإسلامية؛ نظرًا إلى أن أرض الدولة هي التي قد شهدت مولد رسول الله ـ صل الله عليه وسلم ـ ونزول الوحي وبزوغ الدعوة الإسلامية، وهي أيضًا تضم الحرمين الشريفين وشاهدة على مجد وعزة ونصر الإسلام والمسلمين، وللحفاظ والتذكير دائمًا بمقدرات الوطن السعودي وضرورة الحفاظ عليها دائمًا وأبدًا يتم الاحتفال دائمًا بكافة المناسبات الدينية والوطنية داخل الدولة على نطاق واسع يصل إلى الآفاق، ومنها الاحتفال باليوم الوطني؛ لكي يعي ويفهم شباب الدولة ونشأها الصغير أهمية ومعنى الوطن وضرورة العمل بكل جهد وكد وعزيمة للحفاظ عليه والذود عنه دائمًا.

وتسعى المملكة الحبيبة في ضوء رؤية 2030 إلى تحسين مستوى الفرد المعيشي والمهني وتحقيق قدر جيد من الرَفَاهيَة المعيشية للمواطنين؛ حيث ان القيادة الحكيمة للمملكة تعي وتفهم أهمية حقوق المواطن وضرورة العمل على تقديمها له كاملة؛ لأن ذلك سوف يُعزز من حبه وانتمائه وإخلاصه لوطنه وسوف يفوت الفرصة أيضًا على أعداء الوطن دائمًا ممن يعتمدون على استغلال نِقَاط الضعف وعدم تنفيذ حقوق المواطن داخل البلدان المختلفة فقد فوت هذا الوطن على كل من تسول له نفسه أي شك او ريبه حيث ان الوطن هو اغلى من الحياه لشعبه وسيبقى دار لنا ونحن اهله ، وفي هذا اليوم الوطني 91 أهنيئ القيادة الرشيدة بهذه المناسبة سائلا الله سبحانه أن يديم علينا نعمة الأمن والاستقرار والخير في ظل ولاة أمرنا حفظهم الله .

…..

أ.صالح أحمد أبوحسين

محافظة العلا

وطن يستحق الفدا :

يُشكّل الوطن عشقًا خالدًا لكلّ إنسان على مر السنين؛ إذ يستشعر فيه المواطن كلّ يوم نعمة الأمن والأمان والاستقرار والرّخاء والشموخ والعزّ، كما تكبر المشاعر الوطنية في وجدان كلّ مواطنٍ ، ليعلو صوته بكلّ فخر ويقول بعبارات الفخر أنا سعودي من وطن المجد والاعتزاز، وتُشكّل المملكة للسعوديين وطنًا لا مثيل له على وجه الأرض، تلك الأرض التي تعمر بالمقدسات، كما أنها كانت مهبط الوحي في حقبة فجر الإسلام، وأرض الحضارات والأمجاد الخالدة، التي لا ينساها كل مسلمٍ على وجه هذه الأرض. تمّ توحيد المملكة عام 1932م على يد الملك عبد العزيز آل سعود، وقد شهدت المملكة في عهده تحولات مذهلة. ففي غضون عقود قليلة، شهدت المملكة تحولًا كبيرًا؛ إذ أصبحت دولة حديثة ومُتقدّمة بعدما كانت بلدًا صحراويًا، كما أصبحت تلعب دورًا رئيسًا على الساحة الدولية، وقد مرّت المملكة العربية السعودية بعدد كبير من التغيرات التاريخية وكان ذلك قبل توحّدها تمامًا حيثُ بدأ بعملية التوحيد التي تمخضت عن  المملكة العربية السعودية وطنٌ يستحقّ الفداء, فقد شَهِدَت وتَشهدُ المملكة رخاء اقتصاديًّا وتقدمًا ملموسًا في مجالات التنمية الاجتماعية والاقتصادية كافّة، كما أنّها أحدثت تحسّنًا واضحًا في مجالات التنمية البشرية كافّة، مثل تحسين مستوى المعيشة إلى جانب الخدمات الصحية والتعليمية والظروف البيئية كافّة، بالإضافة إلى الإمكانيات الشاملة للتنمية,,,فلا اشك انه وطن يستحق الفداء ..،،

……..

احمد يحي الغباش

كاتب صحفي

عضو هيئة الصحفيين السعوديين

وطن الشموخ :

اليوم الوطني لتوحيد المملكةالعربية السعودية ، هو من الأيام العظيمة لهذه المملكة الغالية على قلوبنا جميعا .  (١٧) جمادى الأولى   ١٣٥١ هجري  تم  توحيد المملكة العربية السعودية . والذي يوافق  23 سبتمبر  من كل عام ،  تحتفل المملكة العربية السعودية بهذا اليوم تخليدا لذكراه المجيدة والعزيزة على قلوب الشعب السعودي،  ويعتبر هذا اليوم أجازه رسمية . ففي ذلك اليوم قام الملك عبد العزيز بإصدار مرسوم ملكي برقم 2716، وبتاريخ 17 جمادى الأولى عام 1351 هـ. وكان نص  المرسوم الملكي  تحويل أسم الدولة من مملكة الحجاز، ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية.

ويعد هذا اليوم يوما نابضا بالحياة،

ارتسمت على أرض المملكة العربية السعودية ملحمة جهادية تمكن فيها الملك عبدالعزيز – رحمه الله – من جمع قلوب أبناء وطنه وعقولهم على هدف واعد نبيل، وذلك بتوفيق من الله وما حباه الله من حكمة مكنته من إرساء قواعد وأسس راسخة لوطن الشموخ قادته لنشرْ العدل والأمن .

ويعيش أبناء المملكة صور وملاحم ذلك التاريخ كل عام  وأكفهم مرفوعة بالدعاء أن يجزي الله الملك عبد العزيز  – خير الجزاء، فله الفضل بعد الله في ما نحن فيه من نعم كثيرة،  والدعاء موصولا لأبناءه  البرره من بعده الذين واصلوا  مسيرة العطاء والبناء

وهذه الذكرى العظيمة ترسّخ ترابط ووحدة شعب يقف خلف قيادته سائلين الله أن يديم نعمه وفضله وخيره على  قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود وولي عهده الأمين محمد بن سلمان وبلادنا الغالية.

   أ.عبدالله الفيفي

آل سعود وبناء الوطن :

نعم الله تترى على هذه البلاد وفي شتى المجالات فكيفما نتأمل نجدنا في نعمة عظيمة أمنيا وسياسيا وثقافيا وإجتماعيا وصحيا وتعليميا ولنا مكانة إقتصاديه وتقنيه وعسكريه كبيره .

ففي الجانب التعليمي يكفينا أن نعلم بوجود أكثر من أربعين جامعه وعشرات المعاهد وكليات التقنية ومخرجاتها شئ يرفع الرأس حيث أصبحنا منافسين عالميين في عدد براءات الإختراعات وأصبح ببلدنا آلاف الأطباء والمهندسين وحملة الشهادات العليا .

وفي الجانب الصحي تحيط بنا المدن الطبية والمستشفيات والمراكز الصحيه ويكفينا أن نذكر تقدمنا الصحي وفعالية منظومتنا الصحيه أثناء جائحة كورونا وأشادة العالم بما وصلنا له وأثبتته الأزمه .

أما في مجال المشاريع والبنيه التحتيه فلنا أن نتخيل كم عدد المدن وكم بها من مشاريع الإسكان والحدائق ومشاريع شبكات المياه والواجهات البحريه والمماشي ناهيك عما يربط المدن السعوديه من شبكات طرق صنفت من ضمن أكبر شبكات طرق بالعالم .

أما في الجانب الإقتصادي لا بد أن نعلم أن بالسعوديه أكثر من أربعين مدينه أقتصاديه وصناعيه تضم أكثر من عشرة آلاف مصنع تغطي حاجات البلد والمواطنين وتتعدى للتصدير لدول العالم .

أما أمنيا فلله الحمد والمنه أصبحنا محط أنظار شعوب العالم في أستتباب الأمن .

كل ذلك وغيره كثير في ظل هذه الأسره الكريمه التي تسعى دوما بفضل الله لخدمة المواطنين وأزدهار الوطن أستطاعوا بفضل الله قيادة وطننا لبر الأمان في زمن كثرت فيه الفتن والمؤمرات ولكن شاء الله أن يمنحهم الحنكه والدهاء ماكانت نتيجته سلامة بلادنا رغم النيران المشتعله بمحيطنا ورغم ماكان يحاك ضدنا .

ونحن اليوم نحتفي بمناسبة اليوم الوطني 91 لايجد المواطن مايقوله سوى الحمد لله على نعمه ثم الشكر لأسرة آل سعود الكريمه على مابذلته وتبذله في سبيل المواطن والوطن

…….

د.حسين العنزي

مدير ادارة الاستدامه بجمعيه الاعاقه الحركيه للكبار

هي لنا دار91  عاما من العطاء

منذ ان تم توحيد المملكة العربية السعودية بالنداء بأن الملك لله ثم لعبدالعزيز في ايلول عام 1932م.اشرقت شمس العدل والمساواة وباتت المملكة العربية السعودية منبع الوحي وملاذ الخائفين, تربع على عرشها الملك رحمه الله وتابع ابناءه من بعدة بالحكم من عقد زاهر الى عهد أرقى واعظم, ومن عاش وتابع الازدهار الذي تعيشه المملكة والتطور السريع يكاد يجزم أن ما كان ازدهار سابقا كان بداية العهد الجديد, كانت تشرق شمسنا كل يوم على مملكتنا الحبيبة وكانت في كل يوم هي مملكة جديدة بحله جديدة من التقدم والتطور والازدهار. حتى اشرقت في يوم وكادت ان لا تعرفها شمس ولايراها ضوء فقد تلالأت بين مصاف دول العشرين, وحققت في يوم مالم تحققه غيرها في سنوات, قضت على التطرف, حاربت الفساد, علمت الجيل القادم انه لا يوجد مستحيل كانت تلك اللحظة هي التي اطلقها ملهمنا ولي العهد محمد بن سلمان بتوجيه ومتابعه من ملك المملك العربية السعوديه_حفظه الله_ سلمان الحزم والعزم ,فقد صنع لنا من الثرا كوكبا للثريا, ومن القمر سراجاً للفضاء اللامحدود, عانقت هممنا السحاب وتجاوزناه بخطى ثابته ورؤيا واضحه تجسد مانحن فيه من تطور صناعي وعلمي وثقافي وسياسي, فنحن لها درع وحمايه بأرواحنا واموالنا وهي لنا دار.

…….

البدر نوّر

الشاعر / عبدالرحيم محمد السيد

البدر  نوّر  والسعد في  قدومه

وزهّت عموم الدار بيض الليالي

راع العزوم اللي تشرّف عزومه

شهمٍ  غلاه  يزيد عن كل غالي

زبن الضعيف اللي تقووا  غرومه

وضاعت حقوقه بالمكروالمحالي

وزبن الكسيراللي تزايد غمومه

والقلب مماحل به في إجتوالي

وزبن الفقير اللي  عياله  تلومه

وضاقت عليه أقطارها والمجالي

يادار  والله  ماتجيك  الملومه

دستورك  القرآن والحظ عالي

ويالله  يامنشي سحايب غيومه

تسقي بها ممحل من الدار خالي

تحفظ لنا (محمد )وعزه  تدومه

وتجزاه عن فعله وريف الضلالي

وصلاة ربي عد مسرى نجومه

على شفيع الخلق يوم السؤآلي

كلمات :

الشاعر / عبدالرحيم محمد السيد

 (معلم متقاعد وزارة التعليم – جدة )

قبلة الأكوان

تَزْهُو الحُرُوفُ إذَا ذَكَرْتُكَ مَوْطِني

فَـتُـضِيءُ بِالإشْــرَاقِ كُـلَّ فَــضَـاءِ

لَـكَ مِـنْـبَــرٌ يَـعْـلُـو وَفِي عَـتَـبَـاتِـهِ

وَهَـجُ الشُّـمُـوخِ وَعِـزَّةُ الـعُـظَـمَـاءِ

يَا مَوْطِنِي يَا نَـبْـضَ كُـلِّ كَـرِيْـمَـةٍ

يَا قِــبْــلَــةَ الأكْـــوَانِ وَالأحْــيَــاءِ

مروان علي رباح المزيني

المدينة المنورة

….

قلم د. فهد بن ريحان

مشرف عام مبادرة الولاء والإنتماء للقيادة والوطن

            تبسيط الرؤية اليافعين :

ولاؤنا انتماؤنا …لله ثم القيادة والوطن

شعارنا ترديدنا …ابن الوطن يبني الوطن

طموحنا آمالنا …نسعى بها نحو القمم

برؤية وعزيمة .

..نــــسابـــــــــــــــــق الأمــــــــــــم

موطني عشت فخر المسلمين

موطني  عشت نبض العالمين

موطني عشت مرفوع الجبين.

موطني عشت رغم  الخائنين

ولاؤنا انتماؤنا …لله ثم القيادة والوطن

شعارنا ترديدنا …ابن الوطن يبني الوطن

موطني عز وعزم…موطني قوة وحزم

موطني نبع القيم …موطني كل الشيم

موطني رؤية طموح….بالتقدم والرسوخ

موطني خيل جموح…بالمعالي والشموخ

ولاؤنا انتماؤنا …لله ثم القيادة والوطن

شعارنا ترديدنا …ابن الوطن يبني الوطن

موطني شعب وقيادة. .. كلنا  ………بذل وعطاء..

موطني نحو المعالي… آمالنا  …….عنان السماء..

ولاؤنا انتماؤنا …لله ثم القيادة والوطن

شعارنا ترديدنا …ابن الوطن يبني الوطن

قلم د. فهد بن ريحان

مشرف عام مبادرة الولاء والإنتماء للقيادة والوطن

….

شعر/ حـامد الحمراني

عضو جمعية الثقافة والفنون السعوديه

عضو جمعية عشتار للثقافه بالأردن

تاج العرب

السيرة المكتوبه بماء الذهب

في صفحة التاريخ ساطع نورها

اسمٍ بإمجاده تخلد وانكتب

نسل الرجال الوافيات شبورها

ماكنه الانور في العتْم انسكب

على الجزيره  واختفى ديجورها

عبدالعزيز المجد ياتاج العرب

ياسيرةٍ تحمل فخر فسطورها

بنيت مجد يعانق اطراف السحب

في دولةٍ خير الكتب دستورها

من بعد كان السلب فيها والنهب

وانداد ضاقت بالخِصام  صدورها

 وحقوق بالباطل لناسٍ تغتصب

وناسٍ لغير الله توفّي نذورها

بدلت خوف الدار امنٍ مستتب

والخير غطى فالبلاد شرورها

اسمك على العلياتعلى وانتصب

ومن هيبتك دٌولتك عالي سورها

عبدالعزيز اهل الشهامه والحسب

ذروة سنام المرجله وجذورها

شعر/ حـامد الحمراني

عضو جمعية الثقافة والفنون السعوديه

عضو جمعية عشتار للثقافه بالأردن

…….

الشاعر دخيل عطاالله الغانمي

بمناسبة اليوم الوطني السعودي ٩١

المجد التليد :

من شاعرٍ سخّر هجوس الفكر لجزال القصيد

فمناسبة توقيتها جانا على حسب المُنا

اليوم يومك ياوطن غالي ولك مجدٍ تليد

اقولها وافخر ليا من قلت ( هي دارٍ لنا )

دارٍ ربينا فيه عن حبه فلايمكن نحيد

يبقى غلاه وعزِّه الدايم ليا يوم الفنا

في حكم سلمان الحزم والعزم والباس الشديد

نرقى سنود المجد نحيا فيك ياجمل موطنا

وولي عهده سامي الرؤيا بناها من جديد

فكر وعمل جبّار سخّر جهد والصعب انثنا

أعبر بنا ياسيدي عرض البحر من كل حيد

وسير الصحاري وأرفع الخفاق قول أنا أنا

حنا معاك إبدع وعلّي فوق للقصر المشيد

والله مانرجع عنك لو نعيش في فقر وعنا

ارسم خطوط العز لاجل العز فالرأي السديد

الله يزيدك عز يابن العز ويزيدك  هنا

الشعب في يمناك من حولك ويانعم العضيد

هذا السعودي بين كل الكون مابه مثلنا

عهد الولا طاعه ودم يسير في مجرى الوريد

ولأجل الوطن حنا نسوق الروح وأغلى دمّنا

والخاتمة يالله ياخالق وكل خلقك عبيد

احفظ وطنّا في أمن وأمان بارك عزّنا

وطنٌ عزيز وشعبٌ عظيم

ضيف الله نافع الحربي

كاتب صحفي – مقدم برامج

كل الأوطان عزيزة عند أهلها المخلصين يفخرون بها ويتنافسون على حبها ، وحين يكون الفخر  لي أن أفخر بوطن عزيزٌ أبّي حد الخلود في صفحات الوفاء ، وطني الذي لم يُدنسه عدو ولم تطأ أرضه قدم مستعمر ، منذ أن كان صحراء قاحلة تحتضن الآباء والأجداد إلى أن عانق به أبنائه هامات المجد ، نعم هذا هو وطني المملكة العربية السعودية بلد السلام حين عج العالم بالحروب والخوف والجوع ، بلد الإيمان الذي تهفو إليه قلوب مليار مسلم ، بلد العقيدة النقية والشريعة الوسطية السمحاء ، لم يظهر له عدو إلا وأخزاه الله ، خيره عم العالم من أقصاه إلى أقصاه فأكثر من ٢٠ مليون إنسان من كافة دول العالم يكسبون رزقهم على أرض وطني وبهذا نفخر ولا نمن .

إنها المملكة العربية السعودية تاريخ ممتد في عمق التاريخ ومجد صنعه التاريخ بأيدي العظماء من أبناءه ، حين سخر الله الملك عبدالعزيز ومن معه من الرجال الأفذاذ الأوفياء لتوحيد الكيان ولم الشتات وإيقاف حياة الفوضى والقتل والجوع التي كانت سائدة آنذاك ، لتبدأ بعدها مسيرة الإخاء والتأخي والبناء والتنمة لتتحول الصحراء إلى سلة غذاء و تُخرج الأرض كنوزها في صحراء كانت تفتقد أدنى مقومات الحياة ولكن انتماء أهلها وعزيمتهم  جعلت منها وطنٌ يضاهي بلدان العالم ، فقامت المُدن وتوسع العمران ، وانتشر العلم وتوسع ، وقامت الدولة الأقوى سياسيًا وعسكريًا ولوجستيًا في المنطقة ،وأصبح حُلم الكثير من سكان العالم أن يحظى بزيارة أو عقد عمل في بلاد الخير والحرمين .

واليوم يشهد هذا الوطن العظيم نقلة نوعية وتحديث شامل للاقتصاد والسياسة والتعليم وتجويد الحياة من خلال رؤية طموحة يقودها أميرٌ شاب برعاية ملك حازم عادل ، وبدعم من شعب عظيم وشريك فاعل في تنمية وطنه ، وجزء من تلك الرؤية كان مُلفتًا للعالم وأمنية للكثير من اليلدان حين أُعلنت الحرب على الفساد وحوصرت الأموال المنهوبة من ضعاف النفوس وأُعيدت لخزينة الدولة لينعم المواطن بوطن نقي ، ومازاد تلك الحملة المباركة قوة ومصداقية أن لا أحد نجى منها ممن كان له يد في الفساد بشكل مباشر أو غير مباشر ، ومثل هذه الخطوة دلالة واضحة على توجه القيادة نحو تأسيس قاعدة صلبة متينة تقوم على النزاهة والعدل وحفظ مقدرات الوطن ومكافحة الفساد وإصلاح المنظومة الإدارية من أجل تجويد الخدمات المقدمة وتحسينها ، إضافة إلى  خطط التنمية الشاملة وتنوع الاستثمارات  التي بدأ الوطن يجني ثمارها في الوقت الذي عانى العالم من جائحة كورونا بدأ اقتصادنا قويًا  متماسكًا وعاود النمو مبكرًا مقارنة بالكثير من اقتصادات العالم التي انهارات أمام الحائحة ،

واليوم ونحن في يوم الوطن العظيم نمتن لخالق السماء على نعمة الوطن والانتماء والولاء وعلاقة الحُب بين الشعب وقيادته ، ولعل هذا الحب تجلى في السد المنيع الذي شكله المواطن السعودي دون وطنه بسلاحه وقلمه وصوته في كل مكان ، وليس غريبًا أن نرى هذا الحب والوفاء للوطن الأغلى ، وكل عام و وطننا وقيادتنا في عز ومجد ونماء .

………

بقلم

دكتور / محمدعيد السريحي

رئيس المجلس العربي للإبداع والابتكار

91  عاما انجاز

اجل نحن الحجاز ونحن نجد……هنا مجد لنا وهناك مجد

ونحن جزيرة العرب افتداها….. .ويفيدها غطارفة وأُسد

ونحن شمالنا كبر أشم………..  .ونحن جنوبنا كبر أشد

د.غازي القصيبي رحمة الله

كلما لاح صباحا اشرقت شمس وطني  من ساحلنا الشرقي وتغيب على ساحلنا الغربي وقد ازداد حبا بهذا الوطن وكلما لاحت بروقا من قمم جنوبا الشامخ تضيء جبال شمالا بهجتا وكل مضى يوما  ازداد عشقنا لهذا الوطن وعندما نحاول ان نعبر  عن مشاعرنا و ندون عواطفنا  فأننا تخط اجمل الحروف و تطرز اعذب  الكلمات لوطن همنا به عشقا وطربا فهو شعور عظيم نحن لا نبالغ انما هو الانتماء وعشق  الوطن، انه ارقى درجات الوطنية التي تأصلت بنا واستقينها  منذ الصغر كيف لا ونحن القدر الالهي ووهبنا نعمة ان نتنفس هواءة ونعيش على ترابة  انه اطهر بلاد الارض  مهبط الوحي والمسجد الحرام وبها مسجد نبيه الكريم علية الصلاة والسلام ، فعندما نتكلم عن اليوم الوطني ال91  للمملكة العربية السعودية  فتحن نسترجع التاريخ كيف كانت شبه الجزيرة العربية التي لا يختلف الجميع انها أقاليم وقبائل متنافرة بها عهود ولكن أيضا هناك حروب وتناحر ومشاكل واطماع من خارجها الى ان سخر لها الخالق عز وجل هذا الملك العادل الذي جمع هذا النسيج انه الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود جمع شمل هذا الوطن إقليم تلو الاخر ومنطقه تتبعها مناطق من الخليج العربي شرقا الى شواطئ البحر الأحمر غربا ومن السلطنة و اليمن جنوبا الى اطراف العراق والاردن شمالا ، فنحمد الله ان ادام على وطننا الحبيب الامن والأمان و سخر الله لهذا الوطن لمؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود رحمة الله اعلان اسم المملكة العربية السعودية بتاريخ 1932 م وجمع أبناء القبائل على قلب رجل واحد واستمر من بعدة ابناءه رحمهم الله يكملون البناء لهذا الوطن الملك  سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله يساهمون في البناء من خلال الخطط الخمسية الى ان بلغنا الان الخطة الخمسية ال 11 والتي اوضحت الفارق في بناء وطن فتي وبفترة وجيزة ليصبح من اقوى اقتصاديات العالم ومن المشاركين بصناعة القرار بالمحافل الدولية و رسمت معالم التطور حسب ما اكرم هذا الوطن من نعم ومقدرات والمساهمة الى الانتقال الى العصر الزاهر بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ومساندة ولى عهدة الشاب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظهما الله والذي يدير شؤن الدولة بسياسة حكيمه وتغييرات جذرية تجعل المملكة تتمتع بقيادة عالمية وذات صوت في عدد من المنظمات الدولية منها منظمة الدول ال20  التي قادت عقد  اجتماعه بتاريخ 26 مارس 2020 برئاسة خادم الحرمين  رغم الظروف الاستثنائية وعقد الاجتماع بمشاركة الدول ال20  .

 منذ 5 سنوات وضع ملك الحزم خادم الحرمين الأسس لخطط وملامح المملكة العربية السعودية بحلتها الجديدة من خلال اصدار التشريعات والسياسات الرئيسية الشريفين الاجراءات والقوانين لمكافحة الفساد الذي هو اعظم آفة على الاوطان والشعوب  والان المملكة العربية السعودية تفاخر وتفتخر بخطواتها التي تمضي بها قدما لتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 و وما بعد ذلك  حيث يعول  أبناء الوطن على  الكثير من الأدوار التي سوف تغيير الخارطة السياسية والاقتصادية و العلمية والمعرفية والتنموية لدور المملكة في المحافل الدولية والانتقال الى مصافى الدول العظمى وبدأت العديد من المشاريع التنموية ترى النور خلال فترات وجيزة ومثل مدينه المستقبل نيوم ومشروع البحر في الاقتصاد السياحي لمناطق رائعة لم يتم استخدامها من فبل  وخط سكه قطار الحرمين ومطار المؤسس والعديد من المشاريع يتلمسها المواطنين وتكون روافد اقتصادية للوطن حيث تهتم القيادة الان بتفعيل التحول الرقمي  والاعتناء بالاقتصاد المعرفي صناعة المواطن الذي يعتبر هو جزء عظيم من صناعة التنمية بالوطن وأيضا اهتمت القيادة بالسياسات الخارجية وتفعيل دورها العالمي القيادي كونها دولة مؤثرة بخارطة العالم الدولي لحفظ السلام واحترام الإنسانية من خلال المساهمة بنصرة العديد من القضايا مثل قضية الشعب السوري والانقلاب على الحكومة الشرعية باليمن والتي يبنى الذود عنهم بجمع التحالف العربي لحماية الشرعية للحكومة اليمنية بقيام عاصفة الحزم وايضا تسخير الدعم للعديد من الدول العربية والاسلامية والصديقة في حدوث المشاكل والازمات ودوما نجد مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية يسارع لتقديم المساعدات في جميع الازمات والكوارث في جميع الدول .

وهناك أدوار عظيمة تبناها الملك سلمان و يسانده ولي العهد الامين محمد بن سلمان لتحقيق استراتيجيات بناء كيان عظيم  وطموح شعب طموحة عنان السماء وكلنا ننتظر الكثير والكثير في العهد الزاهر ونتمنى ان يمد الله بقائد الامه و ولي عهد وولي العهد وحكومتنا الرشيدة وان يديم الله على وطننا الامن والأمان اعواما عديدة .

بقلم

دكتور / محمدعيد السريحي

رئيس المجلس العربي للإبداع والابتكار

….

محمد بن سعيد بن فرحان العمري

هي لنا دار :

هـــذي ديــاري عــزهـا الله ولا تـهـوووون

مـامـثـــلــهـا والله بـــذا الـــكـــون ديــــرة

اخـتــصــهـا الله قـبـلــة اللـي يـــصــلــون

واخــتـــارهــا مــن بـــدة الأرض خـــيـــرة

فـيـهـا محمد اشــرف الــخـلـق مــدفــون

وعـلـى ثــراهـا ســار بـاجـمـل مــســيــرة

منها أشرقت شمس الحضارة على الكون

وانــزاحــت عـصــور الــظــلام الــمـريـرة

 جــاهــا مـعزي صــنـوه الـخـيـر مـقــرون

عبـدالـعـزيــز الــفــذ صـــقــر الـجــزيـرة

جمـع نـواحـيـــهــا عـلـى نـظــام مـــوزون

وفــق الــشــريـعـة عـن قـنـاعــة وغـيــرة

أرسـى مـبـادي الــعدل وانـصاف مـغبون

وحـد بــهـا شــــعــب ٍ ولا بــــه نــظـــيــره

شـعب عظيم ٍ وافـي الـعـهــد مـايــخـون

ربـــط بــحــكــامـه وبــارضــه مــصــيــره

كــلـــه رجــــال مــاتـــوانـــوا يــــــذودون

فـي وجــه عـدوانـه ســيــوف شـطــيــرة

دعــاة سـلــم وخــيـر بـاصــلاح يـسـعـون

ياكم سـعــوا فـي كـشـف كـربة عـسـيرة

يـعـطــون دون حـسـاب مـاهـم يـمــنـون

مـن نـبـهـم يـلـقـى الـسـعـد والـسـفـيـرة

عـلـى خـطـى سـلـمـان أبـوهـم يـسـيرون

ومـحـمـد اللـي دوم جـنــبــه يــشــيـــره

بـاعـنــاقـنــا والله لـهـم عـهــد مـصـيــون

مـابـار فـيـه إلا الــنـفـوس الــحــقـــيـــرة

عـشــق الــوطــن مـاهـو ترانــيـم ولحون

لا والـــذي مــالـلـــبـــشـــر رب غـــــيــره

عـشـقـه غــدى فـيـنـا مع الـدم مـعـجون

وعـــيـــونــنــا والله بـــحـــبــه قـــريــــرة

نـعـشـق ثـــراه بـشـكــل طـاغي ومجنون

واحــنـا بــفــضــل الله ربــيــنـا بــخــيــره

يـــفــداه مـن يــعــداه مـن كـل مــافــون

أهـل الـنـوايـا الـسـود عـمـي الـبـصـيـرة

يـالله عــسـى بـــلادي عـــزيـزة ولا تهـون

تــصــعـب على باغـي أذاهــا عــسـيـــرة

اهـي لــنــا دار ولــنـــا قــــرة عــــيــــون

يــالله عــســاهـا دوم بـامـن وســتـــيــرة

كتبها ….

محمد بن سعيد بن فرحان العمري

الجمعة .. العاشر من شهر صفر 1443هـ

جدة

——-

الشاعر/ راضي بن قراح الغامدي

عضو مجلس مركز حي السامر

رئيس لجنة التنمية

(حب الوطن مبدأ اساسي )

حب  الوطن  ماهو  ترانيم وطموح

هذا   لنا    مبدأ    اساسي   وغايه

حب  الوطن  للكل   ثابت  وممنوح

حباً    وهبه   الله    رفعه     ورايه

حب الوطن في داخل القلب والروح

ماهو    مجرد     كلمةً     للدعايه

وقلب الوطن والصدر للكل مفتوح

وبداخله  يحمل  لك اجمل حكايه

مهما    تغنينا   بالاصوات  والبوح

انشهد     انه      غايتي    ياهوايه

زمان كان  الوقت  ذابح ومذبوح

والخوف بين  الناس  ماله نهايه

حتى طلع فجراً ضمد كل مجروح

ورسم  طريق  الحق  فيها  البدايه

وكلاً يقول اعيش في أمن وسموح

وارويت   قلبي  بعد   زايد ضمايه

عبدالعزيز  اللي بنى  مجد وصروح

خطط  ونفذ   كل  شي  عن درايه

خلّف  ملوك  وبيرق   العز  بيلوح

تشهد  بها   ارضي  وعالي  سمايه

واليوم  مايحتاج  له  اي  مشروح

الكل    يطلب      ودنا    والوصايه

سلمان  ومحمد  قدح عالي الدوح

بالدين   والحكمه   وحلمه  ورايه

  الشاعر/ راضي بن قراح الغامدي

عضو مجلس مركز حي السامر

رئيس لجنة التنمية

….

…..

….

الطالب فيصل بن فهد

فئة مستهدفه

دمت شامخا ياوطني الحبيب :

في هذا اليوم وبهذه المناسبة

أبارك للشعب السعودي النبيل بهذا اليوم الوطني المجيد91 – وأبارك لهم انجازات تتسارع -وقيادة رشيدة تبادر – وكفاءات وطنية تتسابق نحو المجد والعلياء – وأبارك لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين شعب التف حولهم – وجموع كبيرة بايعتهم – ومليار ونصف المليار من المسلمين  تقدر وتثمن  خدمتهم لقبلتهم  .

ودمت شامخا ياوطني الحبيب

وطن لاقبله ولابعده وطن :

في كل بقاع الأرض- لنا صولات وجولات نرفع راية الوطن ونحقق الأمجاد”

“حفظك الله وطن العز وأدام عز قادتنا.. الحمد لله على وطن ما بعده وطن”.

الطالب أنس العنزي

فئه مستهدفه – الرياض

….

ووجه الطفل يزن ناصر العويضه(محافظة العلا) رسالة لوالدة الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله قائلا فيها :

شكرا بابا سلمان – شكرا بابا محمد بن سلمان أنا فخور فيكم ، وفخور بأني سعودي …

….

تحية تقدير وإجلال لأبطالنا الشجعان حماة الحدود ودرع الوطن ومن بذلوا الغالي والنفيس ليبقا الوطن .. أبطالنا أنتم في قلبي .. أبنكم الطالب عبدالعزيز فهد (٢ م_فئة مستهدفة )

على أغلى ثرى وبأعلى طموح بنينا الفخر – والعزة –  والثبات .. من91 عامًا”.،،

بيننا_أبطال وجنودٌ للوطن في أكثَرِ مِن مَيْدَانْ  هي لنا دار .اليوم_الوطني91

“روحي وما ملكت يداي فداهُ وطني الحبيب وهل أحب سواهُ”.

        أ.نورة بنت عبدالله عبدالرحمن العميري

أفتخر بكوني إمرأة سعودية تنتمي لهذا الوطن المعطاء:

بهذه المناسبة ونحن  نحتفل بالوطن في عامة(91)  للتوحيد والبناء والنماء يسرني أن أبعث أبهى آيات التهاني والتبريكات لوالدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ،حفظهما الله والشعب السعودي النبيل  بمناسبة اليوم الوطني91 لتوحيد هذا الوطن الحبيب.

 وأفتخر بكوني إمرأة سعودية تنتمي لهذا الوطن المعطاء وطن الأمن والأمان والإيمان والاستقرار وطن الحرمين الشريفين الذي تتهافت نحوه قلوب العالم الإسلامي.

وأخيرا أتوجه بأكف الدعاء لقيادتنا الحكيمة على توفير جميع سبل الحياة الكريمة والعيش الرغيد والتي وضعتنا في المرتبه الأولى من دول العالم دينيا وإقتصاديا وتعليميا ومهنيا وفكريا ..

…..

دمت العشق ياوطني :

وطني المملكة العربية السعودية..

‏وطني وما أعظم هذا الوطن..

‏عزتي وكرامتي وآماني…فخري ووطني ..عشقٌ نتوارثه منذ الاجداد ..ماضي و حاضر نفتخر به..

وطني وطن السلام والامآن

‏وطن الحب والعطاء …حبه في قلبي ثابت وصامد..ولن يرحل الا حينما تفارق روحي الحياة….‏

وطني وحلفائه…النجاح والقيادة التي أذهلت العالم…وقهرت العدو الظالم…وهزت كل كاره ..ورفع شعارها كل مواطن…قوة ومناضلة لاتفنيد فيها ولامناقشة…اللهم احفظ لنا وطننا

ستبقى راية الوطن خفاقة فوق كل ارض وتحت كل سماء..

‏أحبك ياوطني بحجم الأرض والسماء….ولك أدين الصدق والوفاء….

دمت العشق ياوطني.

الطالبة / دانه فهد الفاضل

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى